فتاة وثقت جريمة قتل خالتها وإصابتها على يد والدها.. والنيابة تحقق

فتاة وثقت جريمة قتل خالتها وإصابتها على يد والدها.. والنيابة تحقق
تسلمت نيابة حوادث شمال الجيزة الكلية، السبت، تقريرا من خبراء في الإذاعة والتلفزيون عن تسجيل صوتي قدمته فتاة زعمت أن والدها حاول قتلها، وطعن خالتها، ففارقت الحياة في منطقة أوسيم.

كشفت تحقيقات النيابة العامة أن مشادة كلامية وقعت بين الأب وابنته لرغبتها في الإقامة عند أسرة والدتها بزعم أنه يسيء معاملتها، ما دفع خالتها للتدخل للفض بينهما.

استشاط الأب غضبا، واستل سكينا وطعن ابنته وخالتها. أصيبت الابنة فيما فارقت الخالة الحياة، بحسب التحقيقات.
وأضافت التحقيقات أنه يوم الجريمة عندما توجهت الفتاة للقاء والدها، اصطحبت خالتها برفقتها، وفكرت في طريقة لإثبات معاملته 

السيئة لها لتجد من يعاونها في قرار عدم الإقامة برفقته، ففتحت المسجل الصوتي بهاتفها المحمول، وما إن نشبت بينها وبين والدها مشادة كلامية وضعت الهاتف في "جيب" ملابس خالتها والذي سجل الواقعة كاملة منذ بداية المشادة حتى استل الأب سكينًا وطعن بها ابنته التي تم إنقاذها، كما طعن خالتها التي فارقت الحياة قبل إسعافها.

بمواجهة الأب اعترف بارتكاب الجريمة، مشيرًا إلى أن ابنته كانت ترفض الإقامة معه، ودائمًا ما تحدث بينهما مشاجرات، فأمرت النيابة بعرض الفتاة والأب المتهم على خبراء ماسبيرو لأخذ بصمة صوتية لهما ومضاهاتها بالتسجيل المقدم من الابنة، وتسلمت النيابة تقرير الخبراء حول تفريغ التسجيل، وما زالت التحقيقات مستمرة.

كان اللواء دكتور مصطفى شحاتة، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الجيزة، قد تلقى إخطارًا من مستشفى معهد ناصر، بوصول كل من "منال هـ."، 30 سنة، ربة منزل، مصابة بجرح نافذ بالبطن أسفل الثدي من الجهة اليسرى، وتوفيت حال إسعافها، وابنة شقيقتها "شروق"، 20 سنة، طالبة، مصابة بجرح طعني بالبطن، وتم إسعافها.

جديد قسم :

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.