مصريون يجمعون 5 ملايين جنيه «دية» لإنقاذ زميلهم من الإعدام فى السعودية

مصريون يجمعون 5 ملايين جنيه «دية» لإنقاذ زميلهم من الإعدام فى السعودية
أُسدِل الستار اليوم، على مفاوضات استمرت 11 عاماً، بين أسرة مُقيم مصرى فى المملكة العربية السعودية، ومصرى آخر، بعد أن حُكم على الأول بالإعدام فى قتل أحد أقاربه فى الخارج، إثر خلاف عائلى وقع بينهما.

وأعلنت محافظة «الخرج» السعودية انتهاء المفاوضات التى دامت 11 عاماً بين الأسرتين، قضاها المحكوم عليه المصرى فى السجن، لحين انتهاء المفاوضات، وقالت 

إن أصدقاءه وأفراد عائلته جمعوا مليون ريال (5 ملايين جنيه مصرى) كـ«دية» لوقف تنفيذ حكم القصاص.

وأضافت المحافظة السعودية: «استمرت المفاوضات 11 عاماً بين عائلتى الجانى والمجنى عليه فى بلده الأصلى مصر، وأسفرت عن تنازل أهل المجنى عليه عن القصاص، وقبلوا (الدية) التى قدرت بمليون ريال».

ووفقاً لجريدة «الوطن» السعودية، فإنه طبقاً لأحكام الشریعة الإسلامیة، فإن تنازل أهل الضحیة وحده یوقف حكم الإعدام. وأشارت الصحيفة إلى أن «أبناء الجالية المصرية فى محافظة الخرج، أبلغوا القنصلية المصرية بالرياض بتطورات القضية، وتم الإعلان عن قيمة الدیة من الجهات الخیریة فى المحافظة، وجرى خلال یومین جمع المبلغ المتفق عليه من خلال المصريين والسعوديين، سعياً إلى دفع الدية وعتق رقبة المقیم الذى قضى هذه السنوات فى سجن المحافظة، بعد مناشدات عدة قام بها نشطاء على وسائل التواصل الاجتماعى».

جديد قسم : أخبارمصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.