"سامح" من أمام محكمة أسرة: "مراتي باعت الفريزر عشان الميك أب"

"سامح" من أمام محكمة أسرة: "مراتي باعت الفريزر عشان الميك أب"
"سافرت 10 أيام في شغل ورجعت البيت ملقتيش الفريزر، سألت مراتي عليه قالتلي بيعته، ولما استفسرت عن السبب قالتلي كنت محتاجة ميك أب للمحل، مقدرتش أمسك 

نفسي وطردتها من البيت وعاوز اطلقها"، بهذه الكلمات روى "سامح.ا.ع"، البالغ من العمر 32 عاماً، ويعمل نجار مسلح، جزءا من قصته مع زوجته "أحلام.م.ك"، التي تصغره بعامين وتعمل "كوافيرة".

وقال "سامح" في شكواه أمام الإخصائي الاجتماعي بإحدى محاكم الأسرة في الدقهلية، "تزوجت منذ 5 أعوام وأنجبت منها 3 أطفال وهي لم تكن تعمل حين تزوجتها، واقترحت علي فتح محل كوافير في منزلنا، حيث أنها تهوى عمل الميك أب 

وتجهيز العرائس، فساعدتها وقمت بشراء المستلزمات لها وفتح المحل، وتجهيزه بالأدوات التي يحتاجها، وكان يعمل بشكل جيد في البداية، إلا انني فوجئت بها دائما تتحدث عن خسارة المحل، ولم أعرف السبب، بالرغم من أنني أساعدها وأقوم بالإنفاق على الأسرة وتلبية احتياجاتها وأطفالي".

وأضاف: "أسافر لعملي حتى أعود بمبلغ مالي نستطيع الإنفاق منه، ولاحظت تغيرًا في سلوكها منذ فترة، فأصبحت دائمة الشكوى وتدعي التقصير وأن مصروفات المنزل لا تكفي، على الرغم من أنني لا أدخر عنها جنيهًا وكل أموال شغلي تُنفق على المنزل ولا أحاسبها، حتى أنني لم أعد أشعر بلهفتها عليّ كالسابق، وفى آخر سفرية ظللت  10 أيام خارج المنزل، وعندما عدت لم أجد ترحيباً بل فوجئت أنها قامت ببيع "الفريزر" الخاص بمنزلنا بحجة شراء ميك اب للمحل، فعنفتها وقمت بطردها لمنزل أهلها، مراتي باعت الفريزر علشان تشترى ميك اب، طيب ازاى والفلوس اللي بتشتغل بيها بتروح فين؟".

تابع الزوج، "لا أعلم سبب تغيرها وسألتها لم تجيبني، لكنني أشك بوجود شخص آخر في حياتها، سلوكها اتغير ومبقتش طيقاني ولا بترحب بيا زي الأول، ومش عارف الفلوس بتروح فين وكل لما بكلمها على الموبايل بلاقيها انتظار، ولما بسألها بتكلمي مين تقولي زباين للشغل، طيب ما في شغل أهو أزاي بتشتكي وباعت الفريزر؟، أنا جئت لإقامة دعوى للطلاق".

جديد قسم : أخبارمصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.