-->

الموت صعقا بالكهرباء.. فتاة إمبابة هربت من بيت أهلها ورفضت الزواج فعذبها عمها وشقيقها


الموت صعقا بالكهرباء.. فتاة إمبابة هربت من بيت أهلها ورفضت الزواج فعذبها عمها وشقيقها
أحالت نيابة حوادث شمال الجيزة الكلية عاملين إلى محكمة الجنايات لاتهامهما بقتل شقيقة الأول بعد تعذيبها صعقا بالكهرباء حتى الموت داخل شقة بمنطقة إمبابة لرفضها الزواج من نجل المتهم الثاني عمها.

أعد طارق جودة وكيل أول نيابة حوادث شمال الجيزة أمر الإحالة بعد الانتهاء من التحقيقات كاملة وورود كافة التقارير الفنية من الطب الشرعي والادلة الجنائية التي كشفت تفاصيل الجريمة وكيفية ارتكابها حيث تطابقت مع اعتراف المتهمين ومعاينة النيابة العامة، حيث أجرت النيابة مناظرة لجثة المجني عليها وتبين إصابتها بكدمات بالوجه والرأس وأنحاء متفرقة من الجسد بالإضافة إلى آثار حروق في اليدين والقدمين وعموم الجسد وأشارت المناظرة إلى أن الحروق طبقا للتقرير الطبي الأولي حدثت جراء الصعق بالكهرباء.

وكشفت التحقيقات بإشراف المستشار محمد شرف مدير نيابة حوادث شمال الجيزة واستمرت مع المتهمين قرابة 8 ساعات متواصلة أن المجني عليها 16 سنة تعاني من نسبة إعاقة ذهنية بسيطة تركت المنزل قرابة 10 أيام لرفضها الزواج من نجل عمها حتى اتصل أحد الجيران بعمها الثاني وأخبرهم بتواجد الفتاة معهم فذهب لاصطحابها وعندما عادت للمنزل رفضت إبلاغ أسرتها بمكان تواجدها خلال تلك الفترة وفي يوم الجريمة تفاجأت بوجود شقيقها الأكبر وعمها اللذين حاولا استجوابها حول مكان تواجدها إلا أنها رفضت إخبارهما ما أثار غضبهما وهدداها بصعقها بالكهرباء إذا استمرت في الرفض وتكرار فعلتها بالخروج من المنزل واصطحباها إلى شقة مهجورة ملك عمها بمنطقة إمبابة وبالفعل قاما بتوصيل التيار الكهربائي بجسدها عبر سلك عار. 

وشرحت التحقيقات أنه بعد قرابة 5 دقائق من تعدي الشقيق والعم على الفتاة بالضرب والصعق بالكهرباء فوجئا بإصابتها بحالة إعياء فقاما بنقلها إلى مستشفى إمبابة وادعيا أمام طبيب الطوارئ إصابتها بصاعق كهربائي أثناء قيامها بالأعمال المنزلية ولفظت أنفاسها الأخيرة قبل إسعافها وبتوقيع الكشف الطبي عليها اشتبه الطبيب في وفاتها نتيجة الإصابات بجسدها فأبلغ الشرطة التي ألقت القبض على المتهمين.

وأشار المتهمان في أقوالهما أمام النيابة العامة إلى أنهم من منطقة الوراق وكان العم يرغب في تزويج المجني عليها لنجله إلا أنها تركت المنزل وغابت خارجه لمدة 10 أيام متواصلة أدت لغضبهما منها وعند عودتها استدرجها وشقيقها إلى شقة قديمة ملك عمها بمنطقة إمبابة لعقابها ومعرفة مكانها في الأيام الماضية حتى فارقت الحياة جراء تعديهما عليها بالضرب، وجهت النيابة للمتهمين تهمة القتل العمد وأمرت بحبسهما على ذمة التحقيقات ثم قررت إحالتهما للجنايات بتهمة القتل العمد مع سبق الإصرار.

جديد قسم : أخبارالحوادث

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.