-->

الفبركة والسرقة والتحرش والشائعات تفشل أمام إرادة المصريين

لم يرُق لعناصر جماعة الإخوان تلك المشاهد أمام لجان الإستفتاء، حتى حاولت الجماعة بث أكاذيبها و نفث سمومها في الشارع المصري سعيا لزعزعة ثقة المواطنين واختلاق وقائع لا تمت للحقيقة بـ صلة.

بهذا التعليق جاءت إجابات مرتادي السوشيال ميديا ردا على ترويج الإخوان لصور قديمة لـ عناصر قوات المسلحة يوزعون مواد غذائية ومساعدات على الأهالي، تعود إلى عام 2015، ومحاولة ترويجها على أنها رشاوى انتخابية.

بعض الصور التي تعود الى شهر يونيو 2015، كان أفراد القوات المسلحة المصرية يوزعون مواد غذائية على المواطنين قبيل شهر رمضان الكريم، انطلاقا من الدور المجتمعي للجيش المصري في الوقوف بجانب المواطنين وتقديم الدعم الاجتماعي اللازم لمستحقيه.

تلك الصور، عادت إلى الظهور على يد الخبثاء من أعضاء الإخوان المسلمين الذين روجوا بعضها باعتبار أنها رشاوى انتخابية لحث المواطنين على الإدلاء بأصواتهم في التعديلات الدستورية التي نحن بصددها الآن.

فضائح الإخوان الكبرى.. و إمعانا في السقوط في بئر السذاجة والغوص في وحل الخيانة، لم يفكر أعضاء الجماعة لحظة قبل محاولة دس الافتراءات، ولم يكلف أحدهم نفسه في البحث عن ماهية الصور وتاريخها.

مرتادو السوشيال ميديا تكفلوا بالرد على مروجي الشائعة بـ تفنيد ادعاءات الجماعة بالبحث عن الصور واستخراج أصلها وتاريخها ومناسبتها الحقيقية والتي تعود إلى 3 سنوات مضت.

واعتبر معلقون على الفيسبوك، ان ما تذهب اليه الجماعة بهذا النوع من المنشورات هو عدم احترام لعقلية المواطنين وتغييب للوعي ومحاولة يائسة لـ دس الوقيعة بين المواطنين ومؤسسات الدولة. 

سرقة أوراق الاقتراع

في مدرسة نبيل الوقاد بالنزهة، اكتشف المستشار رئيس اللجنة رقم 23، شخصا عاطلا حاول وضع ورقة بالابطال بالصندوق وسرقة بطاقة إبداء الرأي، داخل اللجنة 23، وذلك ضمن محاولات الجماعة الارهابية لإفشال وإفساد الاستفتاء.
فضائح الإخوان الكبرى..تبين أن الشخص المضبوط يدعى عمرو محمود محمد مرسي، مواليد 1/1/1972، بدون عمل ، وقام المستشار رئيس اللجنة بتحرير مذكرة.

تحرش بالناخبين في لندن 

أمام صناديق الاقتراع في لندن، حاول بعض أعضاء الجماعة الارهابية تعكير صفو العملية الانتخابية على المصريين، في اليوم الثاني من الاستفتاء على التعديل الدستوري، وذلك عن طريق تعطيلهم بالتحرش اللفظي والاشتباك.
فضائح الإخوان الكبرى..وتصدى أبناء الجالية لمحاولات الجماعة وواصل المصريون التوافد للإدلاء بأصواتهم، ووجهوا عدة رسائل مهمة من أمام مقر لجنة التصويت على استفتاء تعديلات الدستور التي انطلقت اليوم وتستمر لمدة 3 ايام.

وأكد المشاركون فى الاستفتاء أهمية التصويت فى الاستفتاء لبناء مستقبل مزدهر للدولة المصرية وسط التحديات التى تحيط بالوطن حاليا.

شائعة اليوم الرابع

وكانت حيلة الإخوان لدفع المواطنين عن النزول اليوم والتكاسل، هي إطلاق شائعة مد التصويت ليوم رابع غير أن اللجنة العليا المشرفة على الاستفتاء فطنت للأمر ونفته على الفور.

وقال المستشار مدحت الشريف، المتحدث باسم الهيئة الوطنية للانتخابات، إن الهدف من إطلاق شائعة مد فترة الاستفتاء على التعديلات الدستورية ليوم رابع، هو دفع المواطنين للتكاسل عن المشاركة وتأجيلها ليوم آخر.
فضائح الإخوان الكبرى..وتابع "الشريف" خلال مؤتمر صحفي له اليوم الاثنين والأخير من عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية، أن العين المريضة هي التي تنكر الحقيقة، وتنكر المشاركة الكثيفة من المواطنين في الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

وحددت الهيئة الوطنية للانتخابات، برئاسة المستشار لاشين إبراهيم، أيام الجمعة والسبت والأحد 19 و20 و21 أبريل للمصريين فى الخارج، لإجراء الاستفتاء على التعديلات الدستورية للمصريين بالخارج.

كما تقرر تحديد ميعاد الاستفتاء للمصريين فى الداخل أيام السبت والأحد والاثنين 20 و21 و22 أبريل.

يذكر أن مجلس النواب، برئاسة الدكتور علي عبد العال، وافق نهائيًا، على التعديلات الدستورية المقترحة بتأييد 531 نائبًا ورفض 22، وامتناع نائب، وذلك من أصل مشاركة 554، من نواب المجلس بعملية التصويت.

جديد قسم : أخبارمصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.