"كتفوه.. وألقوه في النيل حيا".. حكاية "الطالب يوسف" شهيد لقمة العيش

"كتفوه.. وألقوه في النيل حيا".. حكاية "الطالب يوسف" شهيد لقمة العيش
كعادته أنهى يومه الدراسي.. وتوجه إلى منزله واستقل "التوك التوك" ليساعد والده على الإنفاق عليه وأخوته باحثا عن الرزق ولقمة العيش، إلا أنه لم يكن يعلم أنها ستكون رحلته الأخيرة قبل أن يموت غرقا على يد 2، قيداه بالحيال وألقاه في النيل حيا لسرقة التوك توك.

يوسف ناصر، البالغ من العمر 17 عاما، طالب في المرحلة الثانوية الأزهرية بمدينة الصف بمحافظة الجيزة، مقيم مع أسرته في منزل ريفي بقرية أبو ساعد بالصف.

يوم الأحد الماضي، أنهى يوسف يومه الدراسي، وتوجه إلى والده وطلب منه أن يقوم باستقلال التوك توك للعمل عليه لمساعدته في الإنفاق عليه وعلى أخوته ووافق الأب.

ترك الأب ابنه لاستكمال رحلته، رحلة السعي وراء لقمة العيش، وذهب الأب لكي يستريح، وكانت الرحلة الأخيرة في حياة "يوسف"، استدرجه شابان بحجة توصليهما 

إلى مكان في قرية أبو ساعد، وأثناء سيرهما قاما الاثنان بتوثيق يوسف بالحبال مستغلين صغر جسده، وألقا به فس النيل "حيا" مقيدا  بالحبال.
ظهرت جثة يوسف بعد 3 أيام من اختفائه، وتعرف الأب على ملابس ابنه، وسجل ضباط قطاع الأمن العام، بالتنسيق مع إدارة البحث الجنائي بالجيزة، تحت إشراف اللواء علاء الدين سليم مساعد أول وزير الداخلية لقطاع الأمن العام، ما جاء على لسان والده وأيضا المعاينة التي أكدت بأن هناك شبهة جنائية بعد ظهور الجثة مقيدة بالحبال.
جرى إخطار النيابة العامة، وانتقلت إلى موقع البلاغ لمناظرة جثة الضحية، وقررت عرضه على الطب الشرعي لتشريحه لبيان أسباب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، وضبط وإحضار المتهمين.
بينما كانت النيابة تعاين وتناظر الجثة، كلف اللواء علاء الدين سليم، اللواء رضا العمدة بتشكيل فريق بحث وتحري ضم عددا من ضباط إدارة البحث الجنائي بالجيزة، ومفتشي الأمن العام، على رأسهم اللواء محمد الألفي نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، والعميد عبد الرحمن أبو ضيف رئيس المباحث الجنائية لقطاع جنوب الجيزة، والعقيد أحمد الوليلي مفتش مباحث شرق الجيزة، والمقدم محمد طبلية رئيس مباحث الصف، لكشف ملابسات الواقعة وضبط الجناة.
48 ساعة فقط.. كانت هي المدة التي استغرقها فريق البحث لتحديد هوية المتهمين، من خلال فحص تحركات الضحية، وخط السير، ومشاهدات للمتهمين، ومراجعة الكاميرات القريبة من مكان الاختفاء والعثور على الجثة.
وتبين أن شابين وراء ارتكاب الواقعة، وأنهما قتلا الضحية وسرقا التوك توك الذي كان يقوده، وجرى استئذان النيابة العامة للقبض عليهما، تحت إشراف المستشار محمد سراج المحامي العام الأول لنيابات الصف والعياط.
وانطلقت مأمورية من المباحث وتمكنت من إلقاء القبض على المتهمين، وتبين أنهما كل من " م. ل" ، و"ا . ش"، عاطلين وأنهما قتلا الضحية لسرقة التوك توك لبيعه لمروهما بضائقة مالية.
جرى إعادة التوك توك المبلغ بسرقته، وأمر اللواء دكتور مصطفى شحاتة مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، بتحرير محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة التى باشرت التحقيق، وقررت حبس المتهمين لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

جديد قسم : أخبارالحوادث

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.