تفاصيل 12 ساعة في معركة "الآر بي جي" بالصحراء للقضاء على "خُط الصعيد"

تفاصيل 12 ساعة في معركة "الآر بي جي" بالصحراء للقضاء على "خُط الصعيد"
كانت الساعة تدق الثامنة والنصف مساء أمس الأول الأربعاء، السكون يغلف المكان، رجال وشباب يجلسون في طرقات قرية الحميدات بدائرة مركز إسنا جنوب الأقصر 

يتسامرون ويتبادلون الحكايا والضحكات كعادتهم في كل ليلية، إلا أن أصوات الرصاص التي انهمرت كالمطر قطعت جلسة السمر.

4 مسلحين يستقلون سيارة دفع رباعي قادمة بسرعة جنونية تلاحقها سيارة شرطة حولت السكون لجَلبَة والضحكات لصرخات وصيحات.. أحد شباب القرية أصابته 

رصاصة في قدمه قبل أن تصدم السيارة الطائشة مواطنًا آخر، حالة من الهلع والفزع أصابت الجميع، لا أحد يعرف ماذا يحدث؟، من هؤلاء الذين اقتحموا القرية وتطاردهم الشرطة في هذا التوقيت؟.

استمرت المطاردة المثيرة واخترقت السيارتان شوراع القرية، حتى وصلت تعزيزات أمنية فهربت "الجيب" التي كان يستقلها المسلحون لقرية الدير المجاورة، إلا أنها تعطلت فتخلوا عنها ولجأوا للاختباء في منطقة جبلية حاصرتها قوات الأمن لنحو 12 ساعة.

ومع أول ضوء ليوم الخميس داهمت قوات قطاع الأمن العام والبحث الجنائي مدعومة بمجموعات قتالية من قطاع الأمن المركزي المنطقة، وقامت بتمشيطها ولدى استشعار الجناة بالقوات بادروا بإطلاق النار لتبدأ معركة استخدم فيها المجرمون الآلي والـ"آر بي جي" لترد القوات بالمثل.

وأسفرت المعركة عن تصفية أحد أخطر المسجلين في الصعيد وهو "عماد شهاب أبوشحتو" المطلوب على ذمة 51 قضية سرقة بالإكراه وشروع في قتل واتجار في مخدرات وسلاح، والقبض على أحد أفراد عصابته ويجري تكثيف البحث عن الباقيين.

وتبين أن "أبوشحتو" البالغ من العمر 28 عاما، ومقيم بقرية البراهمة التابعة لمركز قفط بمحافظة قنا محكوم عليه في 17 قضية ومتهم في 34 قضية أخرى، وكان قادما إلى إسنا برفقة ثلاثة من أفراد عصابته يستقلون سيارة مبلغ بسرقتها وعندما لاحظت قوة كمين أمني بإسنا قدوم السيارة حاولوا استيقافها إلا أن مستقلي تلك السيارة بادروا إطلاق الأعيرة النارية تجاه قوة الكمين، التي بادلتهم إطلاق الأعيرة النارية وتمكن مستقلو السيارة من الهرب والدخول إلى إحدى القرى بدائرة مركز إسنا، ثم لاذ الجناة إلى منطقة جبلية بدائرة مركز إسنا وتحصنوا بها.

حاول "أبوشحتو" خلال الشهور الماضية أن يصنع لنفسه صورة إجرامية من خلال نشر صور له بالـ"آر بي جي" والأسلحة الآلية عبر مواقع التواصل الاجتماعي ليثير الرعب بين الأهالي.

وارتكب "أبوشحتو" وأفراد عصابته العديد من وقائع السرقة بالإكراه من بينها سرقة سيارة ملاكي ومبلغ مالي كبير وقبل مصرعه بأيام اقتحم سوق الكلاحين بمدينة قفط، وأطلق النار بشكل عشوائي لإرهاب المواطنين واستولى على ربع عجل من أحد الجزارين، كما أطلق النار على مواطن كان يجلس على مقهى بمدينة قفط.

وبعد مقتل "أبوشحتو" في إسنا عُثر بجوار جثته على بندقيتين آليتين و4 خزائن و10 طلقات من ذات العيار، وجهاز تحديد مواقع GPS ومبلغ مالي، بالإضافة لبندقية آلية وخزينة بها 3 طلقات من ذات العيار، مع المتهم الثاني الذي أُلقي القبض عليه.

جديد قسم : أخبارالحوادث

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.