-->

“فى التجمع وبيحصل كده الجزء الثانى!”.. فتاة تثير الجدل بقصتها مع مدير سوبر ماركت (فيديو وصور)

“فى التجمع وبيحصل كده الجزء الثانى!”.. فتاة تثير الجدل بقصتها مع مدير سوبر ماركت (فيديو وصور)
تداول مستخدمو موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، فيديو لفتاة تسكن منطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، تحكي معاناتها مع منعها من التصوير داخل سوبر ماركت شهير، وقام المدير بإيقافها.


وسخر مستخدمو التواصل مع الفتاة التجمع، وطالب بعضهم بتنظيم بعمل وقفة احتجاجية على ما حدث معها داخل السوبر ماركت، مرددين كلمة قاللتها الفتاة، “رايحة بينا على فين يا مصر”.
معاناة الفتاة
وعبرت الفتاة عن معاناتتها عبر الفيديو، بقولها: “كنت داخلة أعمل ستوري جديدة لإن الحاجات عجبتني، فوجئت بواحد بيقولي هو التصوير ده بخصوص إيه؟”.
وأضافت الفتاة: “قولتله يا فندم؟.. مين حضرتك أصلا، قالي أنا المدير، قولتله أيوة إيه سؤالك، إيه التصوير بخصوص إيه، أنا حرة أصور زي ما أنا عاوزة أنا في سوبر ماركت”
وتابعت الفتاة في سرد معاناتها، بقولها:”لقيته بيقولي أنا بسأل عاوز أعرف التصوير ليه؟، قولتله يعني إيه عاوز تعرف التصوير ليه؟”، مناشدة الجمهور:”حد يفهمني فيه إيه، وجرمي إيه؟”.
وأردفت فتاة التجمع: “أنا مش عارفة إيه اللي إحنا بقينا فيه ده، إحنا هنروح لحد فين؟.. الناس بقت صعبة قوي، وإحنا مش هنتحسن ولا بعد مليون سنة على فكرة”.
وأوضحت أنها قررت بث تلك الفيديو التوضيحي لحالتها، بعدما تواصلت مع “كول سنتر”، وأنها في انتظار أن يتحدث إليها أحد المديرين، إلا أنه لم يتواصل معها أحد.
واعتذرت للجمهور على نقل مثل تلك المآسي، بقولها: “أنا مببقاش عاوزة أنقل الحاجات اللي زي دي للجمهور، ولا أقول للناس على المشاكل اللي بتحصل، والحوارات اللي الناس بتعملها، بس لما توصل للمانجرز، يبقى مينفعش نسكت”.
وأكدت على أنها كثيرًا ما تفوت بعض الموضوعات، متابعة: “إحنا بنسكت على حاجات كتيرة فعلًا، بس الموضوع ده والحاجات اللي زي دي مبنقدرش نسكت عليها”.
انتشار الفيديو
وعلى الفور، انتشر الفيديو الذي نشرته الفتاة، على مواقع التواصل الاجتماعي، مرفقين معه عبارات تضامنيه مع الفتاة، بطريقة ساخرة.
التجمع اتغير
حيث علقت سيدة تدعى روما خليفة صالح، على الفيديو بقولها: “حسبنا الله ونعم الوكيل.. التجمع اتغير خالص”.
وقال خالد سمير: “التجمع مريب، نفس مأساتي اأنا بالظبط اروح اشتري بـ ١ونص لب المانيجر بتاع المكان، قلي أقل حاجه باتنين جنيه إحنا إزاي وصلنا للمرحلة دي”.
فيما طالب البعض، بعمل وقفة احتجاجية تضامنًا مع الفتاة، لتوصيل معاناتها ومحاولة إيقاف تكرار تلك الكارثة، مرددين: “إيه اللي إحنا وصلناله ده.. رايحة بينا على فين يا مصر”.
وهناك بعض الفيديوهات التي وافقت فعل، المدير الذي منعها من التصوير، معللين ذلك، بأنه ممنوع التصوير في أي مكان.

جديد قسم : أخبارمصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.