بـ"بلطة وموقد غاز".. عاطل يقتل تاجري مخدرات ويشعل فيهما النار بكفر الشيخ

بـ"بلطة وموقد غاز".. عاطل يقتل تاجري مخدرات ويشعل فيهما النار بكفر الشيخ
نيران تشتعل في منزل مقام على أرض زراعية على أطراف قرية دمرو التابعة لمركز سيدي سالم في كفر الشيخ، هرول أهالي القرية بعد رؤية النيران، تصل سيارات الأطفاء وتتعامل مع الحريق، ليتبين في النهاية تفحم جثتين، وتثبت معاينة الشرطة أ

تفاصيل الواقعة بدأت تلقى اللواء فريد مصطفى، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من 
اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بوصول إشارة من شرطة 

النجدة، باستغاثات أهالي قرية دمرو دائرة مركز شرطة سيدي سالم، بوقوع حريق في منزل على أرض زراعية بناحية القرية، ووجود أشخاص فيه.

انتقل اللواء محمد عمار، مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ، رفقة العميد عبدالفتاح المنشاوي، رئيس مباحث المديرية، والرائد حمدي أبورية، رئيس مباحث مركز شرطة سيدي سالم، ومعاونيه إلى موقع الحادث وبالفحص تبين وجود شخصين داخل المنزل لقى مصرعهما حرقًا حتى تفحمت جثتيهما، مع تفحم مواشي داخل المنزل، ووجود شبهة جنائية وراء الواقعة.

كما تبين من فحص رجال المباحث، عقب إخماد الحريق بمعرفة رجال الحماية المدنية، أن المنزل، ملك المجني عليه الأول "ش.م" 40 سنة، والذي عثر على جثته متفحمة، ووجود جثة ثانية لـ"أ.ع"، 27 سنة، ويقيمان بقرية دمرو دائرة مركز شرطة سيدي سالم.

شكل مدير المباحث الجنائية بمديرية أمن كفر الشيخ اللواء محمد عمار، فريق بحث جنائي ترأسه العميد عبد الفتاح المنشاوي، رئيس مباحث المديرية، ضم العميد محمد الصاوي، وكيل إدارة البحث الجنائي، والعقيد علاء سليم، رئيس مباحث تنفيذ الأحكام، والرائد حمدي أبورية، رئيس مباحث مركز شرطة سيدي سالم، ومعاونيه لكشف غموض الواقعة والوصول لمرتكبيها.

أسفرت جهود فريق البحث الجنائي، أن وراء الواقعة "ل.س"، 31 سنة، عاطل، ويقيم بنفس قرية المجني عليهما، حيث ارتكب الواقعة إثر حدوث مشادة كلامية بسبب خلاف مع المجني عليه الأول بسبب مطالبته برد مبالغ مالية نتيجة عمل سابق بينهما في الاتجار بالمواد المخدرة، وبعد رفضه اعتدى عليه وعلى مساعده بـ"بلطة" أودت بحياتهما، كما أشعل النيران فيهما وفي محتويات المنزل مستخدمًا موقد غاز صغير.

ألقي القبض على المتهم، واقتيد إلى مركز شرطة سيدي سالم، وبمواجهته أقر بارتكاب الواقعة بمضمون ما سبق، معللا ارتكابه الواقعة أنه كان يعمل مع المجني عليه الأول في الاتجار بالمواد المخدرة، وعندما طالبه بمستحقاته لديه رفض منحه إياها، واضطر إلى الانتقام من المجني عليه الأول، ومساعده المجني عليه الثاني لمحاولته الدفاع عنه فيما أرشد عن الأداة المستخدمة في الجريمة "البلطة" و"موقد الغاز".

تحرر عن ذلك المحضر رقم 1920 لسنة 2019 إداري مركز شرطة سيدي سالم، وجاري العرض على النيابة العامة لتتولى التحقيقات.

جديد قسم : أخبارالحوادث

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.