-->

وزير النقل فى رسالة الاستقالة للموظفين: “نفذنا تكليفات السيسى” (نص الخطاب)

وزير النقل فى رسالة الاستقالة للموظفين: “نفذنا تكليفات السيسى” (نص الخطاب)
بعدما كان الرصيف رقم 6 هو نهاية محطات الدكتور هشام عرفات، وزير النقل، والذى تقم باستقالته عقب حادث انفجار جرار قطار داخل محطة مصر، والذى أسفر عن وفاة 22 مواطناـ وإصابة 43 آخرين، موجها رسالة إلى جميع العاملين بوزارة النقل.


وقال عرفات فى رسالته:”لقد بدأت فترة تكليفى بالوزراة بالبناء على ما بداه السادة وزراء النقل السابقين، ولقيت منهم كل التعاون خلال فترة إعداد خطة العمل التى اتسمت بالإسراع فى معدلات التنفيذ واستكمال المشروعات، التى تم البدء فيها ووضع وتحديد سياسات واتجاهات واضحة لتطوير البنية الأساسية والتشريعية والتنظيمية والإدارية بالوازرة.
وأضاف وزير النقل المستقيل:”لقد اسعدني العمل ضمن فريق متكامل ومتجانس نفذنا معًا بكل دقة أهداف وتكليفات القيادة السياسية فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي ودولة رئيس مجلس الوزراء والحكومة”، مضيفاً:”لقد كانت السكة الحديد هذا المرفق العتيد يعاني من الشيخوخة، وكل أنواع التحديات، وبفضل من الله ومجهوداته، كافة العاملين والقيادات بهذا المرفق استطعنا وضع خطة شاملة لتطوير المرافق تشمل كافة عناصر منظومة التشغيل”.
وتابع: “لقد كانت لبعض الحوادث التي ارتبطت بأداء بعض الجهات بالغ الأثر في الإسراع بوتيرة الأعمال التي تنفذها الوزارة وزادتنا اصرارًا على تحقيق الهدف، إلا إلا أن الحادث الأليم الذي حدث باصطدام جرار برصيف رقم 6 بمحطة مصر بالقاهرة وخلف ضحايا ومصابين تأثيرًا جسيم في نفسي، ولا اعفي نفسي من المسؤولية السياسية، مقدمًا خالص التحية”.
واختتم “عرفات”: “في النهاية أوصيكم بالواجب الوطني في الاستمرار فيما عهدتكم عليه من العمل في فريق متجانس، ومتعاون مع قياداتكم الجديدة في وزارة النقل، وكلي ثقة في أن الله سيكلل جهودكم بالنجاح والتوفيق”.
ونشب حريق هائل داخل محطة مصر، إثر اصطدام أحد جرارات القطارات بالصدادة الحديدية الموجودة على رصيف 6 بعد خروجه عن القضبان، ما أدى إلى انفجار “تنك البنزين”، وأسفر عن اشتعال النيران في الجرار والعربة الأولى والثانية بالقطار.
النيابة: تشابك بين سائقين القطار على أسبقية المرور وراء انفجار وحريق محطة مصر (بيان)
وأخلت قوات الأمن المحطة من الركاب ومنعت الدخول إليها، وقررت السكك الحديدية إيقاف حركة القطارات بمحطة مصر، وذلك تزامنًا مع وصول نحو 20 سيارة إطفاء للسيطرة على الحريق، الذي أسفر عن وقوع عدد من الوفيات والإصابات فضلًا عن تفحم عدد من الجثث.
ووجه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، بتوفير أقصى مستويات الرعاية للمصابين، والوقوف على الأسباب الرئيسية للحادث، فيما وصل هشام عرفات وزير النقل، واللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة إلى محطة سكك حديد مصر؛ لتفقد موقع الحريق، كما انتقل فريق من النيابة العامة إلى مكان الحريق لإجراء معاينة تصويرية ومناقشة عدد من شهود العيان وتفريغ الكاميرات.

جديد قسم : أخبارمصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.