-->

تاجر سيارات: حملات مقاطعة السيارات و”خليها تصدى” ستنتهي هذه الحمله قريباً للترويج لفواتير إفراج جمركي غير دقيقه

تاجر سيارات: حملات مقاطعة السيارات و”خليها تصدى” ستنتهي هذه الحمله قريباً للترويج لفواتير إفراج جمركي غير دقيقه
خلال الأيام الماضية حديث الساعة في الشارع المصري يدور حول أسعار السيارات، بعد إلغاء الدولة المصرية الجمارك، وتطبيق “زيرو”جمارك على السيارات الواردة من أوروبا، اضف إلى ذلك ظهور حملة “خليها تصدى” على مواقع التواصل الاجتماعي وتأثيرها الكبير على حركة البيع والشراء.

قال المهندس حسين مصطفى خبير سوق السيارات المصري، لموقع “عالم السيارات”،  أن حملات مقاطعة السيارات حملت في طياتها أسباب ضعفها بعد أن قامت بالترويج، ربما بدون قصد لفواتير إفراج جمركي غير دقيقة، والسهو عن بعض التكاليف الأخرى التي يتحملها الوكيل بخلاف سعر السيارة وقيمة الشحن والضرائب وربما كان ذلك بناءً على عدم معرفة، وتوقع أن تنتهي تلك الحملة قريباً
وأضاف أن البعض حاول الاستفادة مما حدث في السوق خلال الفترة الماضية بعد ظهور حملات مقاطعة شراء السيارات، وحاول استغلال الموقف من خلال بعض الشركات التي أعلنت أنها ستقوم باستيراد السيارات للأفراد وتشابكت ذلك مع الحملة.
وقال أن من يشكك في الأرقام التي يصدرها مجلس معلومات سوق السيارات المصري (الأميك)، عليه أن يقدم أرقامه وليكن ذلك من خلال تسجيلات السيارات الجديدة لدى إدارات المرور من مختلف محافظات الجمهورية إن استطاعوا ذلك.

جديد قسم : أخبارمصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.