عاجل.. تجديد حبس الإعلامية رنا هويدي فى قضية الفيديوهات الجنسية

عاجل.. تجديد حبس الإعلامية رنا هويدي فى قضية الفيديوهات الجنسية
جدد قاضى المعارضات حبس الإعلامية رنا هويدي، لمدة 45 يومًا على ذمة التحقيقات التى تجرى معها، فى اتهامها بقضية الفيديوهات الجنسية، المتهم فيها عدد من الفنانات، وبعض الشخصيات.

حيث وصلت المتهمة المحكمة وسط تشديدات أمنية مكثفة، وأنكرت جميع التهم وظهورها في المقاطع المنسوبة إليها، وطالب المحامي الدفاع عنها بإخلاء سبيلها.

وكان قد ألقت قوات الأمن القبض عليها يوم 27 فبراير الماضي، بعد تورطها في قضية “الفيديوهات الجنسية”.
وتعد الإعلامية هي المتهمة الخامسة في القضية، بعد القبض علي الممثلتين مني فاروق وشيما الحاج وسيدة الأعمال مني الغضبان 

والراقصة كاميليا.
من جهة أخرى جدد قاضي المعارضات فى وقت لاحق، حبس سيدة الأعمال منى الغضبان 15 يومًا على ذمة التحقيقات فى القضية.
كما قرر قاضى المعارضات بمحكمة مدينة نصر، منذ أكثر من أسبوع تجديد حبس كل من شيما الحاج، ومنى فاروق، 15 يوما على 

ذمة التحقيقات فى اتهامهن بنشر فيديو فاضح مع مخرج شهير.
من هى الإعلامية المتهمة
ولدت في القاهرة عام 1993، ودرست في كلية الإعلام بجامعة أكتوبر للعلوم والآداب الحديثة قسم الإخراج والتمثيل وفنون السينما، وبدأت عملها كإعلامية في قناة البغدادية عام 2014، كقارئة نشرة أخبار ومذيعة رياضة، وانتقلت للعمل في قناة MBC مصر، في عام 2017 للعمل ببرنامج ”حديث المساء“، وكانت تعمل مقدمة لبرنامج النشرة الفنية على قناة الغد، قبل إلقاء القبض عليها.
ولها تجارب تمثيلية في عدد من الأعمال، وأخرجت فيلم ”لقمة عيش“.
كما أثارت الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد هجومها على حسابها في ”تويتر“ بعض الدول العربية مثل مصر والسعودية وإيران وباكستان، حيث اتهمتم بانتشار التحرش الجنسي والاغتصاب والختان على أراضيهم.

جديد قسم : أخبارالحوادث

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.