-->

مفيش صاحب يتصاحب .. تفاصيل مقتل شاب على يد صاحبه قبل زفافه بشهرين - صور

مفيش صاحب يتصاحب .. تفاصيل مقتل شاب على يد صاحبه قبل زفافه بشهرين - صور
 "مفيش صاحب يتصاحب" تفاصيل مقتل شاب على يد صاحبه قبل زفافه بشهرين - صور  أنت هتغدر بيا يا عم عاطف ليه" كانت هذه آخر كلمات قالها الشاب "ياسين.ج" 23 سنة مقيم قرية الصنافين بالشرقية، ودفعته الظروف إلى العمل فى مصنع ألومنيوم 


بالقاهرة والعودة لأسرته نهاية الأسبوع، لكن زميله استدرجه لسرقته وغدر به وقتله.    الشاب القتيل تفاصيل الحادث المأساوى، يرويه والد المجنى عليه ويدعى "ج.ى" 59 سنة، موظف، مقيم الصنافين مركز منيا القمح، قائلا: "رزقنى الله بثلاثة أبناء دعاء 25 سنة متزوجة، وياسين 23 سنة، وفاطمة الزهراء 17 سنة، وياسين ابنى الوحيد، وكان خاطب فتاة من البلد وجهزنا له شقة الزوجية وكان يستعد لإتمام زفافه خلال شهرين، ولكن راح ضحية الخيانة والغدر من شخص عديم الضمير، يدعى (عاطف م ع) 40 سنة مقيم السلام، تعرف على نجلى منذ 3 شهور خلال العمل سويا فى مصنع ألمونتال بالمرج، وجاء إلى منزلنا بالشرقية أكثر من 3 مرات وتناول فيه عيش وملح لكنه لم يراعى ربنا فى نجلى". المتهم القاتل  وينهمر فى الدموع قائلا: نجلى متعود يوصل "عاطف" بدراجته البخارية نهاية كل يوم عمل، وفى يوم الحادث اشترى سندوتشات لتناول وجبة الغداء، فطلب منه "عاطف" أن يذهب معه لشقة شقيقه بالسلام لمشاهدة إحدى مباريات كرة القدم والغداء سويا، ووافقه نجلى وفور وصوله معه للشقة وقبل أن يتناول الغداء قام المتهم بضربه على رأسه بالشاكوش ووثق يده من الخلف وعندما فاق نجلى قال له "أنت هتغدر بيا ليه يا عم عاطف"، قبل أن يكمل حديثه قام المتهم بضربه على رأسه مرة ثانية وكسر رقبته وسرق هاتفه المحمول ونظارته الطبية وجاكيت جلد خاص به، وأخفى الجثة داخل جوال وباع الهاتف والجاكت، وراح يتصل بأصدقاء نجلى يطلب منهم 350 ألف جنيه لعودته دون أن يفصح عن هويته، مع أنه تخلص من نجلى فى الساعات الأولى لاستدراجه. المجني عليه   وتلتقط زوجته" مريم على مصطفي" والدة المجنى عليه أطراف الحديث من زوجها لترثى ابنها الوحيد قائلة: نور عنيا راح خلاص كان نفسى أفرح بيه وجهزت له شقته وكان خاطب وابنى محبوب من جميع الشباب وجنازته كانت حاشدة من جميع أبناء القرية، ونفسى ربنا يقتص برحمته وعدله من المتهم لكى تبرد النيران المشتعلة فى قلبى على فراق ابنى نور عنيا "يسن".وكان مدير أمن القاهرة، قد تلقى إخطارا من مأمور قسم السلام، يفيد تلقى بلاغا بالعثور على جثة بشوال داخل شقة بالسلام، وبالفحص تبين أن الجثة لشاب مبلغ باختفائه منذ أيام ويدعي" يسن جمال محمد الخضري" 23 سنة عامل ألومنيوم بالمرج، ومقيم قرية الصنافين مركز منيا القمح بمحافظة الشرقية. يسن قتل قبل شهرين من فرحه  وكشفت التحريات التى قام بها الرئد محمد عبد المنعم، رئيس المباحث، عن قيام" عاطف م ع " 40 سنة مقيم المرج عامل بمصنع ألومنيوم، بارتكاب الواقعة، عن طريق استدراج الشاب المجنى عليه لوجود علاقة زمالة عمل بينهما منذ 3 أشهر، وقام بقتله وإخفاء جثته داخل جوال بشقة شقيقه بالسلام، وعندما اكتشف شقيقه الواقعة قام بإبلاغ الشرطة. يسن .  وتم القبض على المتهم، وتبين قيامه باستدراج المجنى عليه بحجة سماع مباراة كرة القدم معه بشقة شقيقه بمنطقة السلام، مستغلا عدم تواجد شقيقه بالشقة وقام بضرب المجنى عليه بشاكوش على رأسه، وقام بتوثيقه من الخلف وعندما فاق المجنى عليه قام بضربه مرة أخرى وكسر رقبته وعندما تأكد من وفاته قام بوضعه داخل جوال، وإخفائه بالشقة. يسن وصديقه  وتابعت التحريات، أن المتهم اتصل من هاتف المجنى عليه يساوم أصدقاءه على طلب مبلغ مالى 350 ألف جنيه مقابل تركه سالما، مع أنه كان قد تخلص من الشاب بعد ساعات من استدراجه لمشاهدة المباراة معه، وقام ببيع هاتفه المحمول وجاكيت جلد خاص بالمجنى عليه، وأخفى نظارته الطبيبة، وأخفى الجثة 3 أيام فى الشقة وكان يضع عليها رائحة خوفا من إنبعاث رائحة الجثة، قبل أن يكتشف شقيقه الجثة ويبلغ الشرطة، وتم القبض عليه وحبسه أربعة أيام على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد، وتوصلت أجهزة البحث الجنائى بمديرية أمن القاهرة إلى هاتف المجنى عليه الذى باعه المتهم لصاحب محل هواتف محمول بالمنطقة

جديد قسم : أخبارالحوادث

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.