تزامنًا مع قرار الرئيس التاريخي.. طرح أول سيارة زيرو بـ120 ألف جنيه فقط.. ضمن مبادرة سيارات منخفضة التكلفة

تزامنًا مع قرار الرئيس التاريخي.. طرح أول سيارة زيرو بـ120 ألف جنيه فقط.. ضمن مبادرة سيارات منخفضة التكلفة
منذ أيام وتزامنًا من الانتشار الواسع الذي حققته حملة خليها تصدي على مواقع التواصل الاجتماعي، أعلن وزير قطاع الأعمال، هشام توفيق، عن اتفاقية جديدة لإنتاج السيارات في البلاد، لافتًا إلى إن شركة النصر للسيارات المملوكة للحكومة أبرمت اتفاقا مبدئيا 

مع “نيسان” اليابانية لإنتاج نحو 100 ألف سيارة سنويًا، وأن الاتفاق يستهدف رفع نسبة المكون المحلي مع التركيز على تصدير معظم الإنتاج إلى الخارج، على أن يجري توقيع العقد النهائي بعد 3 أشهر.

ومن ناحية أخرى، قال المهندس رأفت مسروجة، الرئيس الشرفي لمجلس معلومات سوق السيارات “أميك”، إن شركات السيارات العالمية تعتمد على السيارات “منخفضة التكاليف” لتتناسب مع إمكانيات قطاع من المستهلكين في الأسواق النامية، مشيرًا إلى أن 

طرح سيارات منخفضة التكلفة من قبل الشركات العاملة في السوق، قد يكون الحل الأسرع لحالة الركود التي يعاني منها قطاع السيارات المصري، بسبب ارتفاع الأسعار وإحجام شريحة من المستهلكين عن الشراء.

أبرز ما جاء في تصريحات مسئول أميك
بعض الشركات تعيد إحياء خطوط إنتاج طرازات قديمة لتنتج سيارات رخيصة تتوافق مع القدرات الشرائية للأسواق كثيفة التعداد السكاني التي تستهدفها وتسعى إلى زيادة مبيعاتها بها.

السيارة منخفضة التكلفة لا تختلف كثيرًا عن باقي السيارات، إلا أنها تقدم بمواصفات قياسية وكماليات محدودة.

الاعتماد على خامات رخيصة كالصاج والبلاستيك في عمليات التصنيع.

أسعار السيارات منخفضة التكلفة
أسعار هذه النوعية من السيارات تكون في المتوسط بين 4.000 و6.000 دولار، وتوقع إذا تم طرحها في مصر أن تتراوح أسعارها من 120 ألف جنيه ولا تتخطى حاجز الـ150 ألف جنيه مصري، ومواصفاتها لا تختلف كثيرا عن السيارات المنتجة من خلال الشركة الأم بشكل قياسي، وتختلف فقط في الكماليات مثل افتقارها للتكييف والزجاج الكهربائي والإطارات الرياضية وناقل الحركة الأوتوماتيكي، بالإضافة إلى بعض وسائل الأمان.

والرئيس يكلف بالتحول للسيارات الغاز

كما أصدر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قرارًا بتنفيذ تكليف الرئيس بشأن تشجيع المواطنين على تحويل سياراتهم إلى العمل بالغاز الطبيعي، وكذا التحول للسيارات الكهربائية، نظرًا لما سيحققه ذلك من وفورات كثيرة للدولة، فضلاً عن أهمية ذلك في تخفيض فاتورة الدعم الذي تتحمله الدولة، وكذا الفوائد البيئية لهذا المشروع، مكلفًا بزيادة عدد محطات تموين السيارات بالغاز الطبيعي.

جديد قسم : أخبارمصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.