شادي سرور يعلن الحادة "تركت الاسلام بسبب العنصريه و الجحود"

شادى سرور يُعلن الإلحاد والانتحار: “قلوب الناس بقت جاحدة” (صورة)
نشر “شادي سرور” وهو  أحد مشاهير السوشيال ميديا، “بوست” صادم عبر صفحته الشخصية “فيسبوك”، أعلن خلاله تركه الدين الإسلامي، وذلك بعد حالة من عدم الاستقرار النفسي التي يعيشها خلال الفترة الأخيرة.وقال سرور: “سبت الإسلام بسبب العنصرية والجحود في قلوب الناس، اللي مفروض مؤمنة بالله بل هم أهل النفاق، خسرت كل الناس اللي في يوم حبيتهم وأصبحت وحيدًا”.
وأضاف:”كان لي مواقف اجتماعية وسياسية في صالح الخير للمجتمع، رغم من صغر سني وقدراتي المحدودة، في النهاية بالنسبة لكل الناس اللي ظنوا فيا خير ودعموني بالكلام والفيديوهات الشهور السابقة”.

وتابع: “اشكركم كثيراً! أسف أني خيبت ظنكم، بس لو عرفتوا أنا وصلت لدرجة من العذاب النفسي كإنسان، هتقدروا”.

واختتم كلامه قائلا: مش عارف هقدر أعمل فيديوهات قريب ولا لا، بس لما أرجع، هرجع مفتري مفتري أوي في النجاح، مش هتأثر بكلمة من حد، وهعمل اللي انا مؤمن بيه بس، علّمتني الحياة أنّ الشّموخ لا يُهان عند الإنكسار، بل يزداد قوّةً ليبدأ في سرد قصّة شموخه

جديد قسم : أخبار مصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.