-->

إهمال طبى فى مستشفى شهير.. قصة وفاة والدة الفنان مصطفى خاطر

إهمال طبى فى مستشفى شهير.. قصة وفاة والدة الفنان مصطفى خاطر
رحلت أمس والدة الفنان الشاب مصطفى خاطر نجم مسرح مصر، بعد صراع مع المرض، ومن المقرر إقامة العزاء بعد غد الثلاثاء بعد صلاة المغرب بمسجد الشرطة بمدينة السادس من أكتوبر.


 أن قصة وتفاصيل الوفاة كانت بسبب الإهمال الطبي، حيث مرت والدة الفنان الشاب بأزمة صحية خطيرة خلال العام الماضي وذلك بعد إصابتها بجلطة خطيرة بالدماغ في ثالث أيام عيد الأضحى الماضي في 2018، ودخلت على إثرها العناية المركزة داخل إحدى المستشفيات الكُبرى، لكن تِلك المستشفى لم تتخذ الإجراءات المطلوبة لإذابة تِلك الجلطة بالسرعة المطلوبة، لذلك تركت الجلطة بعض الترشحات في المُخ.

الآثار الجانبية التي تركتها الجلطة على المخ تطلبت تدخل جراحي لإزالة المياه الزائدة بالدماغ، وكان لابد لإتمام الأمر إزالة عظمة من الدماغ وإعادة تركيبها بعد شهر ونصف، ولكي يحافظ الطبيب على تِلك العظمة قام بوضعها داخل “البطن”، وبمرور الأيام وجدت أسرة والدة مصطفى خاطر أن حالتها الصحية تسوء يومًا بعد يوم، وبعد إعادة الكشف عليها مرة أخرى من قِبل طبيب أخر وجد أن السبب يرجع إلى وجود تِلك العظمة بمكان خاطئ داخل البطن، ليعود الطبيب مرة أخرى لإجراء جراحة أخرى لإزاله تِلك العظمة والاستغناء عنها وتركيب شريحة تيتانيوم بالمُخ بدلًا منها

وبعد إتمام العملية تم التغيير على الجرح يومين فقط وأمر المُمرضين بعدم الإقتراب من الجرح، واختفى بعدها عدة أيام، فتسبب الجرح في تكوين صديد كبير، ولم يستطيعوا أطباء المُستشفى بالتدخل، فاستعانوا بطبيب من مستشفى أخرى ليقوم بتنظيف الجرح.
وفاة والدة الفنان مصطفى خاطر بعد صراع مع المرض

جديد قسم : أخبارمصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.