«إيكونوميست» تكشف القيمة الحقيقة للجنيه المصري أمام الدولار

«إيكونوميست» تكشف القيمة الحقيقة للجنيه المصري أمام الدولار
شطيرة "بيج ماك" تكشف القيمة الحقيقة للعملات أظهر مؤشر "بيغ ماك" الذي تعتمده مجلة "إيكونوميست" البريطانية لتقييم عملات الدول، أن معظم عملات العالم مقيمة أمام الدولار بأقل من قيمتها الحقيقية.    وأشارت "إيكونوميست" إلى أن الجنيه المصري أكثر عملة عربية مقيمة دون قيمتها الحقيقة، يليه الدرهم الإماراتي، فيما أظهر المؤشر أن الفرنك السويسري، والكرون السويدي



 والنرويجي عملات مقيمة فوق قيمتها الفعلية، فوفقا لمؤشر "بيج ماك" يعتبر الدرهم الإماراتي مقوماً بأقل من قيمته الحقيقية مقابل الدولار الأمريكي بنحو 32% (مقابل 31% في مؤشر يوليو من العام الماضي)، ويعتبر الجنيه مقوماً بأقل من قيمته الحقيقية مقابل الدولار الأمريكي بنحو 60% (مقابل 60%في مؤشر يوليو من العام الماضي)، جيث يصل سعر الشطيرة في مصر إلى 40 جنيهاً مقابل 5.58 دولار في الولايات المتحدة ما يعني أن سعر الصرف يفترض أن يكون 7.71 جنيه للدولار مقابل سعر صرف حقيقي 17.91جنيه. وأطلقت "إيكونوميست" مؤشر "بيغ ماك" عام 1986، وأصبح معيارا عالميا وطريقة لقياس القوة الشرائية للعملات من أجل معرفة ما إذا كانت دون قيمتها العادلة أو فوقها، وعما إذا كانت تسير في مسارها الصحيح أم لا.  

جديد قسم : أخبار مصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.