أول تحرك من "الطفولة والأمومة" بشأن زواج طفلين في كفر الشيخ



كتب- أحمد جمعة:

نجح المجلس القومي للطفولة والأمومة، في إحباط زواج طفلين بمحافظة كفر الشيخ، بعد أن انتشرت على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي " فيسبوك" صور لطفلين في حفل خطوبة تظهر فيه الطفلة مرتدية فستان خطوبة، وارتدى الطفل مرتديًا بدلة كاملة.

وأوضحت الدكتورة عزة العشماوي، الأمين العام للمجلس القومى للطفولة والأمومة، رصد هذه الواقعة عن طريق خط نجدة الطفل (16000)، وتم تسجيله برقم (148479)، وعلى الفور تم تكليف اللجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة كفرالشيخ لإعمال شؤونها والتقصي عن هذه الواقعة وتقديم تقرير بشأنها.

وأعلنت "العشماوي"، في بيانٍ اليوم، اتخاذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن، وبدأت اللجنة العامة لحماية الطفولة بمحافظة كفرالشيخ في توعية أسرة الطفلين بمخاطر الزواج المبكر وأخذ التعهد اللازم على والدي الطفلين بحسن رعايتهما، وعدم تكرار ذلك ووقف أي إجراء في هذا الزواج لحين بلوغ الطفلين السن القانونية للزواج، حتى يكون لديهما الوعي الكامل لتحمل المسؤولية في هذا الشأن.

وفي هذا الصدد أدانت الدكتورة عزة العشماوي، هذا الزواج والذي يعد انتهاكا صارخًا لحقوق الطفل، مشيرة إلى أن نشر مثل هذه الصور هو تشهير بالأطفال ومخالف للمادة "١١٦" مكرر (أ) من قانون الطفل، مناشدة رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعدم تداول هذه الصور لما فيها من انتهاك لحقوق الطفل.

وقالت "العشماوي" إن المجلس يؤدي دوره الفعال في مناهضة زواج الأطفال، مشددة على اتخاذ الإجراءات التي من شأنها حماية الأطفال من أي انتهاكات أو عنف يمكن أن يتعرضوا له، موضحة أن السن القانونية للزواج، سواء للفتيات أو الذكور ١٨ عامًا؛ وفقا لقانون الأحوال المدنية وقانون الطفل.

جديد قسم : الطفوله والامومه

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.