بريطانى يرتدى فستان فرح بزفافه.. والعروس: أراه غريبا فى الجواكيت الرجالى


دائما ما نسمع عن حفلات الزفاف غير التقليدية، مثل أن يرتدى الزوجان ملابس تنكرية أو ملابس كاجول أو حتى يرتديان نفس الألوان، لكن ما فعله" إيان نيومان" 53 عاما، من شرق دوليتش جنوب لندن خرج عن كل المتعارف عليه، فقد ارتدى فستان زفاف مثل زوجته " ايما سبار"، حيث كانا قد التقيا فى مهرجان قبل عامين ثم قررا الزواج، ولكن على طريقته الخاصة التى لم تعترض عليها زوجته وقرر إيان أن يتخلى عن معالم رجولته المتمثلة فى البدلة وارتدى فستان زفاف شبيها بفستان زوجته، وليس هذا فقط، فقد قامت ابنته من زوجته سابقة بوضع المكياج له وارتدى حذاء باللون الأحمر مثل ما كانت تريد زوجته. قالت "إيما" البالغة من العمر 51 عاما إن إيان دائما ما كان يتنكر بملابس السيدات، فأنا أجد مظهره غريبا بالبناطيل والجواكت الرجالى، لهذا تقبلت فكرة ارتدائه لفستان فى حفل زفافنا، ففى النهاية هذا مجرد فستان وهذا حفلنا. وحكت " إيما" عن بداية الفكرة قائلة": "الأمر بدأ عندما كنت أرفض أن اتسوق لشراء فستان زفاف جديد فقرر أن يذهب هو للتسوق لإيجاد فستان لى وعندما اتى كان يرتديه لأخذ رأيي لكن عرفت لاحقا ان الفستان كان له".

جديد قسم : أخبار منوعة

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.