أسعار السيارات بعد «صفر الجمارك» الحكم للدولار.. 65 ألف جنيه تخفيضا على السيارات الأقل من 1600 سي سي .. خبراء ينصحون بشراء هذه الماركات




قال الدكتور مجدي عبد العزيز، مستشار وزير المالية للجمارك، إن تخفيض قيمة الجمارك علي السيارات كانت مقسمة على 10 شرائح سنويا.
وأوضح "مجدي"، خلال مداخلة عبر برنامج "فابريكا"، المُذاع عبر راديو "شعبي اف ام" ، تقديم الإعلامي "خالد جودة" أن الضرائب الأخرى التي يتم تحصيلها على السيارات بخلاف الضريبة الجمركية، عبارة عن ضريبة الجدول وضريبة رسم التنمية، بالإضافة إلى ضريبة القيمة المضافة، لافتا إلى أنه في حال تخفيض القيمة الجمركية أو إلغائها نهائيا فإن سوف يكون هناك خفض للقيمة الضرائب الأخرى وخاصة القيمة المضافة.
وأوضح أن الخفض ينسحب على الضرائب الأخرى، معقبا: «لو عندي عربية في حدود 18 ألف يورو، والجمرك بتاعها 40 ألف جنيه، وبيكون فيه أكثر من 45 ألف جنيه قيمة مضافة، وفي الآخر يكون إجمالي الضرائب 112 ألف جنيه، في بداية السنة الجديدة هينزلوا لـ65 ألف جنيه».
ولفت مستشار وزير المالية للجمارك، إلي أن الخفض في السيارات الأقل من 1600 سي سي سوف يتراوح من 50 إلى 65 ألف جنيه، مؤكدا على أنه سوف يكون هناك تأثيرا في السوق المصري ويجب أن ينعكس هذا التأثير بالإيجاب على المستهلك.(المصدر)
أسعار السيارات بعد «صفر الجمارك»: الحكم للدولار
قبل ثلاثة أعوام، ظل المصريون يسألون متى تنخفض أسعار السيارات؟ وزاد السؤال بإلحاح، خاصة مع اتخاذ قرار تحرير سعر الصرف، «التعويم»، الإجابة كانت أن هناك ثلاثة مؤشرات تقود سوق السيارات إلى الانخفاض السريع، وهى تعافى الاقتصاد مع البدء فى خطة إصلاح اقتصادى، وزيادة الاعتماد على التصنيع المحلى، وبالأحرى «التجميع» طالما الحديث عن السيارات، وأخيراً «صفر الجمارك الأوروبى».
وبين تصريحات وقرارات صدرت عن وزارة التجارة والصناعة، ومعادلات حسابية جمركية خرجت من وزارة المالية، حول المتوقع لهذه السوق التى أصابها التعقيد فى آخر 3 سنوات، وضرب الجنون مؤشر أسعار السيارات فى مصر ليصبح الحد الأدنى لامتلاك سيارة اليوم هو ربع مليون جنيه، تطرح «الوطن» السؤال مجدداً على كل أطراف المنظومة والمسئولين فكانت الإجابات صادمة، خاصة أن السنوات مرت، وتعافى الاقتصاد بشهادات المؤسسات الدولية، واستراتيجية تصنيع السيارات اقتربت من النور، ورغم ذلك لم تنخفض أسعار السيارات، حتى مع بدء العد التنازلى لـ«الزيرو الأوروبى» أكد خبراء السوق ومسئولون بالحكومة أن ما ينتظره مستهلكو السيارات من وصول الجمارك على السيارات الأوروبية إلى صفر «لن يفرق كثيراً عن صفر مونديال كأس العالم». قطاع الاتفاقيات الدولية بوزارة الصناعة أكد أنه لا تراجع عن تطبيق التخفيض الجمركى الخاص بالسيارات ذات المنشأ الأوروبى إلى «زيرو جمارك»، ومصلحة الجمارك، الجهة التنفيذية، تنتظر أن يصلها إخطار رسمى، ويرى المصنعون أن 95% من السيارات المتداولة بالسوق «لن تتأثر أسعارها بالتخفيض الجمركى القادم»، فيما يعيش مستهلكو السيارات على أمل تراجع الأسعار، وهذا محل شك كبير.
   

جديد قسم : أخبار مصر اليوم

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.