نكشف تفاصيل صادمة فى تحريات «ملهى الهرم» .. وهذا ما فعلتة أم بين المتهمات مع ابنتها وبنت أختها



نكشف تفاصيل صادمة فى تحريات «ملهى الهرم» وهذا ما فعلتة  أم بين المتهمات مع ابنتها وبنت أختها

- المتهم الرئيسى فى القضية كان يستغل حاجة الفتيات للمال فى استغلالهن جنسيًا

كشفت تحريات الأجهزة الأمنية، فى قضية ضبط صاحب ملهى ليلى فى منطقة «الهرم»، و٤٤ من العاملين به، بتهمة التحريض على الفسوق، عن أن المتهم الرئيسى كان يستغل احتياج الفتيات للمال، وكان يعطى الواحدة منهن بين ١٥٠ و٥٠٠ جنيه، مقابل الليلة، حسب درجة جمالها.
وحسب تحريات القضية، التى حملت الرقم ٨٥٩٤ لسنة ٢٠١٨، جنح العمرانية، اشترك «محسن.ح»، مدير الملهى، مع المتهمة «فاطمة. ع»، والدة فتاة وخالة لأخرى قاصر «هـ.م» تم ضبطهما، فى الاتجار بالفتاتين، وتربحها من وراء ذلك النشاط، بعد التأكد من أنها كانت تعلم باستغلالهما من قبل المتهم الرئيسى ومعاونيه، عبر تقديمهما لراغبى المتعة الجنسية بمقابل مادى، ودون تمييز.
وأشارت التحريات إلى أن القاصرتين المقبوض عليهما «غادة.ا»، و«رشا.ع»، لم تخبرا أهلهما بترددهما على الملهى الليلى، وبالنسبة للقاصر «هـ.م»، فكانت فى ولاية خالتها المتهمة «فاطمة.ع».
وحسب التحريات، فإن المتهم الرئيسى تزعم تشكيلًا عصابيا تخصص فى تسهيل الدعارة، وعاونه فى ذلك «ماجد.ص»، ٣٩ عامًا، و«مسعد.ح»، ٤٥ عامًا، مدير النايت، و«محمد.ج»، ٤٢ عامًا، مدير الديسكو، وحرضوا جميعًا داخل المحل على ممارسة الفجور والدعارة بمعرفة النسوة الساقطات والشواذ جنسيًا، مقابل الحصول على نظير مادى.
ولفتت التحريات إلى أن المتهم الرئيسى ومعاونيه، قدموا الخمور للقاصرات أثناء مجالستهن لراغبى المتعة، لرفع قيمة المقابل المادى.   هذا الخبر منقول من : الدستور   

جديد قسم : أخبار الحوادث

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.