رجل غامض في السعودية كشف للشعراوي سرًا من أسرار ليلة القدر
الحياة الان الحياة الان
recent

آخر الأخبار

recent
جاري التحميل ...

رجل غامض في السعودية كشف للشعراوي سرًا من أسرار ليلة القدر




عرف الشيخ محمد متولى الشعراوى بأسلوبه العذب البسيط فى تفسير القرآن، وكان تركيزه على النقاط الإيمانية في تفسيره جعله يقترب من قلوب الناس، خصوصًا أن أسلوبه يناسب جميع المستويات والثقافات، ويعتبر الشعراوى أشهر من فسر القرآن في عصرنا الحديث.

وكشف فيديو لإمام الدعاة تفاصيل تحديد توقيت ليلة القدر قال فيه إنه عندما كان يعمل أستاذاً للشريعة في المملكة العربية السعودية حدث نقاش بينه وبين علماء مصريين وسعوديين حول توقيت ليلة القدر، كانوا حينها جالسين في فندق إقامتهم كل ليلة، وفي إحدى الليالي أثار الشيخ المصري إبراهيم عطية قضية توقيت ليلة القدر.

وأضاف الشعراوي أن الشيخ عطية قال إنه كان يقرأ في القرطبي حول توقيت ليلة القدر، وأن سيدنا عمر بن الخطاب سأل سيدنا بن عباس عن موعد ليلة القدر، فقال له ابن عباس: ظني أنها ليلة 27 من #رمضان، وذلك لأن الله خلق السموات سبعاً وخلق الإنسان في 7 مراحل، وأنزل له مقومات الحياة في 7 دفعات، ويعتقد أنه بناء على الرقم 7 وقول الرسول التمسوها في العشر الأواخر تكون ليلة القدر في ليلة 27.

وقال إمام الدعاة إنهم كعلماء اختلط عليهم الأمر، فالرقم 7 لا يعني أن ليلة القدر ليلة 27، فهناك الرقم 20 أيضاً مضافاً إليه، واستمر النقاش دون جدوى، مضيفاً بالقول: "حينها دعانا الشيخ المصري محمد أبو عارف، وكان حاضراً الجلسة لصلاة ركعتين في الحرم النبوي الشريف، وبرّر ذلك بسابق قول الشعراوي لهم إنه إذا اختلط عليهم أمر فعليهم أداء ركعتين في #الحرم _الشريف.

وكشف الشعراوي أنه في تلك الليلة وصل إليهم لزيارتهم في مقر إقامتهم بالفندق الشيخ إسحاق عزوز، شيخ مشايخ المملكة العربية السعودية، وأحد المحققين في العلم، حيث علم أنهم في الحرم، فذهب إليهم وجلس معهم وسألهم عن سبب وجودهم في الحرم للصلاة في تلك الليلة، فعرضوا عليه الحكاية واستمر النقاش بينهم، وخلال نقاشهم فوجئوا بشخص لا يعرفونه، ويبدو أنه كان يتنصت عليهم، وقال لهم: ألم يقل الرسول عليه الصلاة والسلام "التمسوها في العشر الأواخر من رمضان، اتركوا العشرين يوماً واحسبوا بعدها".

وأضاف الشعراوي: "فوجئنا بعد ذلك باختفاء الرجل، لكن كلماته جعلتنا نعيد حساباتنا، وبنينا تقديرنا أنها في ليلة 27 طبقاً لحساب الوحدة، ووفقاً لحساب الرقم 7 بعد العشرين، ختمنا بالقول وفوق كل ذي علم عليم.




عن الكاتب

hayah

التعليقات

إعلان وسط الموضوع

اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

الحياة الان

يتضمن موقع الحياة الان كل ما يحتاجه القاريء العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة من أخبار وموضوعات وتقارير ومقالات وتحليلات .. يتم تجميع الاخبار من مصادرها الرسمية على مدار اليوم

جميع الحقوق محفوظة

الحياة الان