موقف مُحرج لعلا غانم في الشارع.. ولهذا السبب خلعت كل ملابسها





















روت الفنانة المتألقة علا غانم أحد المواقف المحرجة التي تعرضت لها منذ فترة طويلة، حيث قالت إنها طُلب منها أن تخلع كامل ملابسها في الشارع، في أحد المشاهد، ولكن الأكثر إحراجا هو أن أحد زملائها قام بإخفاء تلك الملابس لتظل لفترة وهي ترتدي المايوه فقط أمام المارة.

وأضافت علا غانم في تصريحات صحفية سابقة: «أثناء تصوير أحد المشاهد على كورنيش الإسكندرية كان المشهد يتطلب خلع ملابسي وارتداء المايوه».

وتابعت: «بالفعل خلعت كل ملابسي بما فيها الحذاء، ولكن بعد انتهاء المشهد بحثت عن ملابسي فلم أجدها وظللنا نبحث عنها أنا وفريق العمل فلم نجدها».

واستكملت علا غانم في تصريحاتها عن الموقف الذي وصفته بأنه أكثر المواقف المحرجة التي حدثت لها، قائلة: «بعد أن تأكدنا أنها سرقت اضطررت إلى أن أذهب للفندق الذي كنا نقيم فيه بالمايوه، وحافية القدمين أيضا».

واختتمت تصريحاتها قائلة: «بعد هذه المعاناة اتضح أن زميلا لي هو الذي أخفى الملابس كمقلب، عندها غضبت جدا وهددت بترك الفيلم، لكنني تراجعت عن ذلك لأن هذا الموقف تحول إلى موقف يضحكني ويضحك فريق العمل».

جديد قسم : أخبار الفنانين

إرسال تعليق

ملحوظة : مشاركتك لهذا الخبر عبر اي موقع تواصل من المواقع السابقة تعطيك نقطة للدخول فى سحب يومي على موقع الحياة للفوز بجوائز قيمه .. قم بمشاركة هذا الخبر الان وادخل السحب وتنقل بين المواضيع التالية.