عاجل.. الصواريخ تنهال على إسرائيل منذ قليل وصافرات الإنذار تدوي بدولة الكيان الصهيوني وفرحة فلسطنية عارمة واليهود يختبئون بالملاجئ
الحياة الان الحياة الان
recent

آخر الأخبار

recent
جاري التحميل ...

عاجل.. الصواريخ تنهال على إسرائيل منذ قليل وصافرات الإنذار تدوي بدولة الكيان الصهيوني وفرحة فلسطنية عارمة واليهود يختبئون بالملاجئ




انطلقت منذ قليل صافرات الإنذار في دولة الكيان الصهيوني المحتل، وآلاف الصهاينة يختبئون في الملاجئ، وذلك بعد إطلاق مجموعة من الصواريخ على تجمعات سكنية بإسرائيل وخاصة على حدود قطاع غزه، واعترفت دولة الاحتلال بسقوط 8 صواريخ عليها حتى الآن، وأظهر الفلسطينيون فرحة عارمة بعد إصابة الصواريخ لأهدافها ووقوع إصابات في صفوف اليهود، واستدعت إسرائيل جميع قواتها الإضافية وأعلنت حالة الطوارئ تحسباً لاحتدام الأمور.

وأشعل القرار المتطرف كما وصفه البعض والذي اتخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يالأمس ثورة غضب لدى المسلمين في جميع أنحاء العالم، وأظهر الكثير من المسلمين غضبهم تجاه قرار ترامب، بل إن قادة الكثير من الدول الغربية والأوربية أدانوا ما فعله الرئيس الأمريكي، مؤكدين أنه يفتح باب الجحيم في المنطقة بأكملها، بل إنه يوجد من بين المؤسسات الحكومية الأمريكية من حذر ترامب من هذه الخطوة إلا أنه لم يأبه بذلك كله واستمر في قراره.

كما انهالت ردود الأفعال الدولية الغاضبة والرافضة لقرار ترامب الذي يعتبر أن القدس عاصمة لدولة الكيان المسماه بإسرائيل، كما أن المجتمع الدولي لا يعترف بسيادة دولة الاحتلال على كل القدس والتي تضم مواقع إسلامية كثيرة ومن أبرزها المسجد الأقصى الشريف كما يوجد بها مقدسات مسيحية، وأرض فلسطين كاملة هي أرض عربية وإسلامية وأن مثل هذه القرارات لا تغير من الأمر شئ فسيزول الإحتلال يوما ما وتزول معه كل هذه القرارات، وتبفى القدس عاصمة فلسطين إلى الأبد.
وأشعل القرار المتطرف كما وصفه البعض والذي اتخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يالأمس ثورة غضب لدى المسلمين في جميع أنحاء العالم، وأظهر الكثير من المسلمين غضبهم تجاه قرار ترامب، بل إن قادة الكثير من الدول الغربية والأوربية أدانوا ما فعله الرئيس الأمريكي، مؤكدين أنه يفتح باب الجحيم في المنطقة بأكملها، بل إنه يوجد من بين المؤسسات الحكومية الأمريكية من حذر ترامب من هذه الخطوة إلا أنه لم يأبه بذلك كله واستمر في قراره.

كما انهالت ردود الأفعال الدولية الغاضبة والرافضة لقرار ترامب الذي يعتبر أن القدس عاصمة لدولة الكيان المسماه بإسرائيل، كما أن المجتمع الدولي لا يعترف بسيادة دولة الاحتلال على كل القدس والتي تضم مواقع إسلامية كثيرة ومن أبرزها المسجد الأقصى الشريف كما يوجد بها مقدسات مسيحية، وأرض فلسطين كاملة هي أرض عربية وإسلامية وأن مثل هذه القرارات لا تغير من الأمر شئ فسيزول الإحتلال يوما ما وتزول معه كل هذه القرارات، وتبفى القدس عاصمة فلسطين إلى الأبد.

عن الكاتب

hayah

التعليقات

إعلان وسط الموضوع

اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

الحياة الان

يتضمن موقع الحياة الان كل ما يحتاجه القاريء العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة من أخبار وموضوعات وتقارير ومقالات وتحليلات .. يتم تجميع الاخبار من مصادرها الرسمية على مدار اليوم

جميع الحقوق محفوظة

الحياة الان