كبير محللي مجلة الإيكونوميست العالمية يفاجئ الجميع .. ارتفاع الجنية المصري أكثر من 14% أمام الدولار في الأيام المقبلة



\



أكد كبير محللي مجلة الإيكونوميست البريطانية، والذي يدعى "سيمون بابتيست"، أن الجنيه المصري الذي تدهور حالة في الفترة الأخيرة من المتوقع أن يرتفع ارتفاع غير مسبوق له أمام الدولار الأمريكي، وذلك بعد أن تراجع تراجعًا كبيرًا جدًا في العام الماضي والى وقتنا الحالي.




وصدرت تلك المعلومات من خلال النشرة الإخبارية اليوم، بعد إجراء إحصائيات لمجموعة من العملات العالمية يبلغ عددها 12 عملة، وأعلنوا أنها سترتفع أمام الدولار الأمريكي، وكان على رأس تلك العملات الجنيه المصري.




وقال "سيمون": إن ثمة تغيرات كبيرة حدثت في العملات العالمية بعد أن قررت جمهورية مصر العربية تعويم الجنيه المصري فى عام 2016، وما زال التعويم قائمًا إلى 2017.

كما توقعت "إيكونوميست" أن يتراجع العجز الخاص بالدولة المصرية ليصل إلى 14.8 مليار دولار في السنة الجديدة 2017، ومن المتوقع أن يزيد حجم الصادرات أكثر من الماضي وانخفاض حكم الواردات في مصر، يذكر أن الدولة المصرية قامت بتعويم الجنيه بسبب قرض صندوق النقد الدولي بقيمة 12 مليار دولار.

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى