الحياة الان الحياة الان
recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

ذهبت لتجديد بطاقتي قالولي إنت ميت من 8 سنين




وائل "مازحت أصدقائي أنني أعلم من لم يحضروا العزاء واحد واحد وإن عفريتي هو من يعيش معهم وقولت الله يرحمني" عانى مواطن غير قادر على تجديد بطاقته منذ عام **... 2011 إذ لم يكن يعلم السبب حتى فوجئ منذ أيام قليلة بأنّه مقيد
"وائل "مازحت أصدقائي أنني أعلم من لم يحضروا العزاء واحد واحد وإن عفريتي هو من يعيش معهم وقولت الله يرحمني **
.عانى مواطن غير قادر على تجديد بطاقته منذ عام 2011 إذ لم يكن يعلم السبب حتى فوجئ منذ أيام قليلة بأنّه مقيد "وفاة" في السجل المدني منذ 8 أعوام
.وقال وائل رجب أنور محمود (34 عا ًما) لـ"التحرير" إنه يعمل موظفًا بقطاع كهرباء شمال الصعيد وتحديدًا بمحافظة الفيوم، لافتا إلى أنه يعاني من أجل استخراج بطاقته منذ عام 2011
ورى وائل مشكلته لـ"التحرير" قائ ًلا إن بداية القصة خلال أيام التصويت على الدستور والانتخابات حين كنت أدخل على اللجنة العليا لأعرف عنوان لجنتي ورقمي لكن كان دائما تظهر
.(نتيجة "خطأ" ولم أعرف السبب وقلت وقتها (مش مشكلة




وابتسم وائل وهو يكمل حديثه: "أول حاجة عملتها إني دخلت على صفحتي الشخصية على فيسبوك وكتبت (يا جدعان أنا بعمل بطاقة من شهر ۱۰/ ۲۰۱٦ ومكنتش عارف ليه مجتش
لحد دلوقتي النهارده واحد صاحبي كان في السجل ولقى الاستمارة راجعة من المنيا علشان البيانات اللي أنا مسجلها غلط، وإن أنا متوفى من ۲۰۰۹ الله يرحمني بقى، واللي مجاش العزا
أنا عارفهم واحد واحد، واللي عايش معاكم ده العفريت بتاعي أنا عايز البوست ده يلف مصر كلها يمكن أبقى حديث البلد وننسى المنتخب شوية بس وحياة أبوكم محدش يبلغ الشغل
."(هيتقبض عليا، وهتبقى أيام هباب وتعالى بقى إحنا لينا فلوس عندك وأدخل في س و ج، أقسم باᵍ مسخرة، ادعولي بقى ربنا يرحمني، الميت الحي

عن الكاتب

Egypt

التعليقات



اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

الحياة الان

يتضمن موقع الحياة الان كل ما يحتاجه القاريء العربي بصفة عامة والمصري بصفة خاصة من أخبار وموضوعات وتقارير ومقالات وتحليلات .. يتم تجميع الاخبار من مصادرها الرسمية على مدار اليوم

جميع الحقوق محفوظة

الحياة الان