“حمدين صباحي” يكشف في تصريح هو الأخطر عن الدولة الحقيقة التي ستذهب إليها “تيران وصنافير”.. ويطالب الجيش بالتدخل لحمايتهما




في أول رد فعل له على الأزمة المشتعلة مؤخراً، في مجلس النواب، بشأن مناقشة قضية تبعية جزيرتي “تيران وصنافير”، والتي وافقت اللجنة التشريعية بالبرلمان عليها، أطلق “حمدين صباحي”، المرشح السابق للرئاسة، الثلاثاء، من داخل اعتصام له من نقابة الصحفيين، تصريحات نارية، وربما تكون خطيرة، قائلاً: “إن شرف العسكرية المصرية على المحك”.

هذا وقد طلب “صباحي”، في تصريحاته التي نقلتها “المصري اليوم”، الجيش المصري بأداء واجبه الدستوري، وهو الدفاع عن جزيرتي تيران وصنافير، بحسب تصريحات له خلال اعتصام داخل نقابة الصحفيين ضد إقرار اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية، لافتاً إلى ان مصر تواجه في هذه اللحظة سلطة فقدت شرعيتها الأخلاقية، وتفقد الآن شرعيتها الدستورية والقانونية، وتفرط في أرض البلد.. حسب تصريحه.

ووسط محاصرة الأمن، قال مؤسس التيار الشعبي: “أن جزيرتي تيران وصنافير ستنتقلان إلى إسرائيل عبر وسيط سعودي”، مشيراً إلى أن ضغوطًا تمارسها أجهزة سيادية على أعضاء البرلمان للموافقة على ما أسماها “اتفاقية العار”، محذراً من اسماهم بـ”المفرطين” من نواب البرلمان في جزيرتي تيران وصنافير قائلا: “كل نائب في البرلمان ح يرفع إيده للموافقة على الاتفاقية، يستحق بحسب قانون العقوبات المصري، عقوبة الإعدام بتهمة الخيانة العظمى”، وأنه سيعد قائمة عار باسم كل نائب وافق عليها.

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى