القوات البحرية تكشف عن مفاجأة مدوية حول تيران وصنافير



Related image

في مفاجاة مدوية أمام مجلس النواب المصري وفي حضور أعضاء لجنة الشئون الدستورية والتشريعية أعلن رئيس شعبة المساحة بالقوات البحرية المصرية أن الخرائط التي استندت اتفاقية ترسيم الحدود وإعادة تعيينها بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية والمعروفة إعلاميا باتفاقية ” تيران وصنافير ” تثبت ان المسافة بين الجزيرتين والحدود السعودية أقرب من الحدود المصرية حيث تبلغ المسافة بين الجزيريتين والمملكة العربية السعودية 800 متر فقط ، بينما تبلغ المسافة بينهما وبين الحدود المرية 4500 متر .
على الرغم من ذلك أكد “شريف العسال” رئيس شعبة المسافة بالقوات البحرية أن قرب أو بعد المساحة لا يحسم أمر السيادة عليها ، كما أوضح أن الاتفاقية لم تبدأ منذ ثلاثة شهور كما يدعي البعض إنما كانت بدايتها في عهد مبارك منذ يناير 2010 .
وفي مفاجأة أخرى من رئيس مجلس النواب ، الدكتور علي عبدالعال ، أنه لن يعتد بأي حكم قضائي صادر بشأن “تيران و صنافير” ، لانه يعتبر تداخل بين السلطات ، والمجلس سيدافع عن اختصاصاته قائلا : ” أي اعتداء من أي سلطة على المجلس هو والعدم سواء ” .

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى