محامي حبيب العادلي: "ولا أنا ولا وزارة الداخلية نعرف مكانه"





قال محمد الجندي، محامي حبيب العادلي وزير الداخلية  الأسبق، إنه فقد وعيه بعد صدور حكم على "العادلي" بالسجن لمدة سبع سنوات، ومؤخرًا طلب نقله للمحكمة لحضور الاستشكال المتقدم به ضد الحكم عليه بالسجن 7 سنوات، معقبًا: "ولا أنا ولا وزارة الداخلية تعرف مكانه، وكل علمي إنه في 6 أكتوبر".

وتابع "الجندي"، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "العاشرة مساء"، المذاع على فضائية "دريم"، أن هناك احتمالين للتعامل مع الاستشكال المتقدم به "العادلي" ضد سجنه سبع سنوات، أولها أن يتم رفضه، وفي هذه الحالة سيتم نقله للمستشفى لحين تماثله للشفاء وبعد ذلك نقله للسجن، والاحتمال الثاني قبول الاستشكال ووقف تنفيذ الحكم، وفي هذه الحالة سيعود لمنزله. 

وأشار إلى أن "العادلي" يحترم القانون، وعندما دخل السجن سابقًا كان يعامل كأي مسجون عادي.

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى