القرضاوي يحتضر على فراش الموت.. ونشطاء : "يا رب مدّ عمره و طوّل مرضه"






تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم السبت، أنباء حول تدهور صحة الشيخ يوسف القرضاوي، الذي وصفوه بـ"الشيخ الضالّ"، وتأكيد مقربين منه أنه على "فراش الموت".


وعكست منشورات النشطاء حجم الكراهية التي يحملها الشباب للقرضاوي كالتالي: "اللهم مدّ في أنفاسه وأبلغه أرذل أرذل العمر وطوّل في مرضه، وعذِّبه عذابًا شديدًا حتى يتمنى الموت ويطلبه ولا يدركه"، "اللهم بكل دمعة طفل يتيم وأرملة سقط زوجها في ليبيا وسوريا، وبكل قطرة دم سالت نتيجة تحريضه وفتاويه اجعلها أمراضًا تنخر جسمه وبدنه"، "اللهم اجعله يمرض في كل يوم مرضًا ولا ينفعه طبيب ولا دواء ولا يأتيه فرج، اللهم أكثر كرباته وأدِم زلاته وعثراته، ولا ترحمه لا في الدنيا ولا في الآخرة، إنك على كل شيء قدير".

وأضافوا: "هذا الزنيم مسئول عن أرواح الملايين التي أُزهقت في بلاد المسلمين سوريا والعراق ومصر وليبيا ظلمًا وعدوانا، كما أنه مسئول عن ملايين البشر الذين اضطروا أن يهاجروا ويتركوا بلادهم من جحيم الفتن والحروب التي يموِّلها تميم وأردوغان، وبمباركة وفتاوى شيخ الإرهاب القرضاوي".

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى