بالفيديو| بعد قرار منعه من الخطابة وقرار إيقاف برنامجه، الشيخ سالم عبد الجليل يعلق«أنا اعتذر لو كنت جرحت المشاعر لكن العقيدة ليس فيها اعتذار»


قامت الدنيا ولم تقعد بسبب تصريحات الشيخ سالم عبد الجليل، وزير الأوقاف، وقد سبب تصريحه، بان “عقيده المسيحيون فاسده” وذلك خلال تقديمه لبرنامجه المسلمون يتساءلون” والذي يقدمه على قناة المحور الفضائية، وقد تم أيقاف الدكتور سالم عن تقديم البرنامج بعد تصريحاته الأخيرة، وذلك بقرار من الدكتور حسن راتب، وهو رئيس مجلس إدارة قناة المحور.


تعليق الشيخ سالم علي قرار إيقافه، و رائيه في العقدية
وتعلقيا علي قرار الإيقاف، علق الشيخ سالم عبد الجليل بانه يحترم قرار الدكتور حسن راتب، قائلا في مداخلة هاتفيه مع الإعلامي وائل الابراشي في برنامجه “العاشرة مساء”:” أنا بحترم قرار الدكتور حسن وهذه هي قناته وهو حر فيها” وأضاف الشيخ سالم ايضا انه غير نادم علي شئ وانه يعفي الدكتور حسن من أي مسئوليه تقع عليه وذلك بسبب ما قاله الشيخ سالم، وأضاف الشيخ سالم ايضا أن عقيدة المسلمين تختلف عن عقيدة المسيحيون، وذلك في النظرة إلي السيد المسيح عليه السلام، وذلك حسب تفسير الآية الكريمة في سورة آل عمران، وأضاف الشيخ سالم بأن لديه إيمان بحرية الاعتقاد والدليل على ذلك هو تقديمه للتعازي للأخوة المسيحيون، وذلك عقب حدوث التفجيرات التي استهدفت المسيحيون في تفجيرات الكنيسة المرقسية بالإسكندرية وكنيسة مارجرجس بطنطا.



الشيخ سالم يعلن استعداده للمحاسبة أمام هيئة من علماء الأزهر لو اخطأ
وقد علق الشيخ سالم علي قرار منعة من الصعود إلي إي منبر حتي يقوم بالاعتذار للأخوة المسيحيون وذلك بأمر من وزير الأوقاف، قائلا” هل اعتذر عن قول الله تعالي في سورة آل عمران: {وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ ٱلْإِسْلَٰمِ دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِى ٱلآخِرَةِ مِنَ ٱلْخَٰسِرِينَ} (85)، ويضيف أن الاعتذار يكون لو جرح المشاعر لكن العقيدة ليس فيها اعتذار، ويضيف ايضا الشيخ سالم باننا جميعاً أبناء وطن واحد، ولو اعتبره البعض جرح لمشاعر الأخوة المسيحون فانا عن جرح المشاعر، ويستكمل ” مستعد للمحاسبة أمام هيئة علماء كبار الأزهر، لو اخطأوني” وأضاف “اقسم بالله هخلع عمامتي ولن أتكلم في الدين”

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى