"شل" الهولندية تفجر مفاجأة بشأن احتياطيات مصر من الغاز الطبيعي.. ستنقل مصر للدول العظمي و الخير بالجملة لمصر






 “شل” الهولندية: احتياطيات مصر من اكتشافات الغاز العملاقة بلغت 40 تريليون
 كشف تحقيق أجرته شركة شل الهولندية، لكشف غازي جديد بمنطقة امتياز شمال علم الشاويش بالصحراء الغربية وإيني الإيطالية وبي بي البريطانية لحقل بلطيم أس. دبليو” في دلتا النيل، عن ارتفاع احتياطيات مصر من الاكتشافات العملاقة، التي حققتها لـ 40 تريليون قدم مكعب.

وأفاد التحقيق، بوصول عدد الحقول الكبرى في مصر، إلى 6 اكتشافات مهمة هي حقل ظهر وحقول شمال الإسكندرية ومشروع تنمية نورس وأتول و”بي تي إي – 2″، وبلطيم أس. دبليو.


وحققت الشركات العاملة في مجال التنقيب عن النفط والغاز الطبيعي – قبل الإعلان عن الكشفين الأخيرين – العديد من الاكتشافات البترولية خلال العاميين الماضيين، منها 4 اكتشافات وضعت مصر في مصاف الدول المنتجة للغاز، وغيرت خريطة البترول ولفتت أنظار العالم إلى مصر، وتقدر احتياطيات هذه الاكتشافات وفقًا للإحصائيات المعلنة من قبل وزارة البترول والثروة المعدنية والشركات التابعة لها الاكتشافات 38 ترليونا و500 مليار قدم مكعب من الغاز الطبيعي.
وقدرت الاحتياطيات المبدئية لكشف شركة شل الهولندية، الشريك الأجنبي لشركة بدر الدين في الصحراء الغربية بـ500 مليار قدم مكعب من الغاز، فيما بلغت احتياطيات كشف بلطيم أس. دبليو” في دلتا النيل إيني الإيطالية وبي بي البريطانية ترليون قدم مكعب من الغاز.

وتبلغ استثمارات مشروعات استكمال مشروع تنمية نورس وأتول وحقول شمال الإسكندرية وحقل ظهر في البحر المتوسط حوالي 31 مليار دولار بينما، لم يتم الإعلان عن استثمارات الكشفين الأخيرين

وأظهرت نتائج تقييم حقل أتول والذي تبلغ استثمارات تنميته 3.8 مليار دولار، أن الاحتياطيات 1.5 تريليون قدم مكعب من الغاز و31 مليون برميل من المتكثفات، فيما تبلغ استثمارات حقل ظهر في منطقة امتياز شروق في البحر المتوسط بـ12 مليارًا ترتفع إلى 16  مليار دولار، على مدار عمر المشروع والاحتياطيات 30 تريلون قدم مكعب من الغاز.

وتبلغ استثمارات، حقول شمال الإسكندرية 11 مليار دولار، باحتياطيات 5 تريلون قدم مكعب من الغاز، فيما تبلغ استمثارات حقل نورس حوالي 445 مليون دولار.





تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى