#مصر - #قطر | مقتل رجل أعمال مصرى على يد شيخ قطرى



مقتل رجل أعمال مصرى على يد شيخ قطرى فى ظروف غامضة..زوجة "هشام رضوان" لـ"اليوم السابع": شريك زوجى هدده بالقتل وشبهة جنائية وراء الوفاة..وأناشد  الخارجية والنائب العام فتح تحقيق عاجل فى ملابسات الحادث


استمرار للجرائم والانتهاكات التى ترتكبها قطر والنظام الحكم ضد الأجانب المقيمين على أراضيها، لقى رجل الأعمال المصرى "هشام على رضوان" مصرعه فى ظروف غامضة بالعاصمة القطرية الدوحة، وذلك فى ظل غموض حول سبب الوفاة ومدى موجود شبهة جنائية وراء حادث مقتل المواطن المصرى.



وقالت سلوى محمد أبو زيد، زوجة رجل الأعمال المصرى هشام رضوان، إن زوجها كان شريك ومدير لأحد الشيوخ القطريين فى شركة التصميم المميز للتجارة والأعمال الإلكتروميكانيكية ، مؤكدة انه منذ ما يقرب من شهرين حدثت خلافات بين زوجها وبين الشيخ القطرى الذى ينتمى لعائلة كبيرة، موضحا ان الأخير هدد زوجها بالقتل وخطف أبناءه واحتدمت الخلافات قبل مقتل زوجها بـ 3 أيام.



وأكدت زوجة رجل الأعمال المصرى هشام رضوان فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، اليوم الخميس، أن جثة زوجها وجدت ملقاة أسفل العقار الذى يقطن به يوم 26 أبريل الماضى، مرجحة وجود شبهة جنائية وراء حادث وفاة زوجها مطالبة السلطات بفتح تحقيق عاجل فى الحادث.



وناشدت المواطنة المصرية النائب العام بقبول بلاغها الخاص بظروف مقتل زوجها رجال الأعمال المصرى هشام رضوان - فى حالة تقديمه - لفتح تحقيق فى الحادث ومعرفة ملابسات وفاة زوجها الغامضة، داعية وزارة الخارجية للتحرك العاجل لمساعدتها فى مطالبة السلطات القطرية بفتح تحقيق عاجل فى ظروف وملابسات الحادث.



كانت سلوي محمد أبوزيد زوجة القتيل قد تقدمت بمذكرة لوزارة الخارجية المصرية طالبت فيها وزير الخارجية سامح شكرى بضرورة التدخل العاجل للتحقيق فى واقعة اغتيال زوجها حيث إنه منذ ما يقرب من شهر كانت هناك خلافات بين زوجها وبين الشيخ قطرى حول بعض الأعمال بالشركة إلا أن هذه الخلافات تطورت بسرعة وقام الشيخ القطرى بتهديد زوجها أكثر من مرة بالقتل وخطف أبنائه وبالفعل وصل إليها خبر وفاته في ظروف غامضة ومريبة وحررت الشرطة القطرية محضراً بالحادث. وقالت إن الطب الشرعى رفض توقيع الكشف الطبى علي زوجها لوجود شبهة جنائية.



يذكر ان مناخ حقوق الإنسان فى قطر ما زال ينطوى على عدد من الإشكاليات ، ولاسيما فيما يتعلق بالعمال الوافدين فى قطر الذين يتزايد عددهم، وتمارس السلطات القطرية العديد من الجرائم والانتهاكات فى ظل تعرض الأجانب المقيمين على أراضيها لانتهاكات جسيمة لحقوقهم الإنسانية.

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى