القبض على فنان شهير شاذ جنسيا ومصاب بالإيدز استغل نجلة شقيقته في الدعارة





ألقت الإدارة العامة لمباحث الآداب برئاسة اللواء أمجد شافعى مدير الإدارة، القبض على فنان تشكيلى شهير، اليوم الخميس، اعتاد تنظيم حفلات جنس جماعى، «شذوذ» بمساعدة نجلة شقيقته التي شاركته نشاطه الإجرامي، داخل شقة بالمهندسين.

البداية كانت ورود معلومات للواء محمد ذكاء الدين مدير النشاط الداخلى بالإدارة، بقيام فنان تشكيلى شاذ جنسيا، والسابق ضبطه فى قضية التحريض على الفسق والفجور فى عام 2001، بتنظيم حفلات جنس جماعى لعدد من الرجال مع السيدات ويتردد على الشقق المفروشة بالمهندسين.

بتكلف العقيد إبراهيم الطويل، بسرعة عمل التحريات، توصلت جهوده لصحة المعلومات وأضافت أن الفنان استعان بابنة شقيقته المتزوجة والتى أقنعها بممارسة الجنس مقابل 1500جنيه فى الساعة الواحدة مستغلاً خلافاتها مع زوجها واحتياجها للأموال، وبتكثيف التحريات تبين تردد الفنان وبصحبته نجلة شقيقته وبعض الرجال على الشقق المفروشة بالمهندسين.

وبتقنين الإجراءات واستصدار أذن من النيابة العامة تمكن العقيدين عصام أبو عرب، وأحمد طاهر، بمشاركة حسن النجار ومحمد حلمى، ورامز جمال وعمرو مطر وإيهاب توفيق ووليد طراف، ضباط الإدارة، من مداهمة الشقة والقبض على المتهم وابنة شقيقته وأحد الرجال في أثناء ممارسة الجنس الجماعى.

وفجر الفنان المضبوط مفاجأة من العيار الثقيل في أثناء مناقشته مع ضباط المباحث بالإدارة، عندما كشف عن أنه مصاب بالأيدز وقام بنقله إلى ابنة شقيقته والتى لاتعلم بحقيقة مرضه والرجل الثالث أثناء حفلة الجنس.

وباتخاذ الإجراءات القانونية أحالهم اللواء زكريا أبو زينة، نائب مدير الإدارة الى النيابة، فقرر المستشار هانى عزب رئيس نيابة العجوزة حبس المتهمين على ذمة التحقيقات وأخذ عينات منهم بمعامل وزارة الصحة للتأكد من نقل المرض لباقى المتهمين.

ع.ص

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى