شاب يقتل أمه بمطواة أثناء نومها بعد الفجر بسبب عشرة جنيه تعرف على تفاصيل...



Related image


ييعيش حولنا كثير من البشر الذي انعدم من قلبهم الرحمة، والشفقة على اقرب الناس أليهم وهى الأم التي تحمل وتتعب وتكبر وتسهر إلى و يكون جزاءها في نهاية الحياة وفاتها على يد نجلها، ولم أجد ما ينطبق على هذا الفعل الأجرامى البشع ألا هذا المثل “قلبي على ولدى انفطر، وقلب ولدى على حجر”، وهذا ما أكده الحادث الذي هز مدينة بلبيس بمحافظه الشرقية.
– تحقيقات النيابة:


تلقى مدير امن الشرقية اللواء/ رضا طبلية، إخطار من مدير المباحث الجنائية اللواء/ هشام خطاب، بوجود حادثه بشعة في شارع المتاجر بندر بلبيس، وتم وصول السيدة” فاطمة.ح.ر.ا” تبلغ من العمر 50 سنه، تعمل موظفة بالتربية والتعليم، إلى مستشفى بلبيس العام مصابة بعدة طعنات بالوجه والرقبة والصدر، وتحرك الفريق على الفور إلى مكان الواقعة ، وتم القبض على المتهم بعد مرور 24 ساعة من ارتكابه للجريمة.


اعترافات المتهم ” قتلتها ومش ندمان”:
اعترف المتهم “محمد.ع” الذي يبلغ من العمر 30 سنه، عاطل، مقيم بمنطقة “المتاجر” ببندر بلبيس، بارتكابه للجريمة دون إنكار منه، وذلك أمام / احمد متولي، رئيس مباحث مركز شرطة بلبيس، وتبين من التحقيقات أن المتهم اعترف بارتكابه للجريمة وقال في التحقيقات:” ايوا كنت ناوي أموتها ومش ندمان، وذلك بسبب مشادة بيني وبينها، قبل ساعات من الحادث،

لرفضها أعطاني 10 جنيهات لشراء السجائر، وانتظرت حتى دخلت غرفتها ونامت، ودخلت عليها بعد الفجر وهى نائمة طعنتها طعنة في الظهر، وعندما استغاثت بالجيران سددت لها عدة طعنات متفرقة بالوجه والرقبة” وتبين من التحقيقات، أن المتهم يشعر بالاضطهاد من الاسره، وهو ويتعاطى المخدرات

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى