خبراء الاقتصاد: الدولار سيتراجع بمقدار 8 جنيهات مرة واحدة في هذا الموعد للأسباب الآتية






على الرغم من أن أسعار الدولار مستقرة ما يزيد عن شهر في أغلب البنوك عند 17.95 جنيه و18.10 جنيه للشراء وما بين 18.05 جنيه و 18.17 جنيه للبيع، فإن عدد من الخبراء الاقتصاديين يتوقعون ثبات سعر الدولار عند هذا السعر في البنوك خلال الفترة المقبلة ، نتيجة لتراجع الطلب على الدولار في مقابل المعروض منه.

بالاضافة إلى ذلك فإن الحكومة المصرية تتبع سياسية ترشيد الاستيراد لتقليل الضغط على الدولار والاكتفاء فقط بالسماح للمستوردين بإستيراد السلع الأساسية التي يقبل عليها المواطن المصري.



ويتوقع خبراء الاقتصاد في مصر هبوط سعر الدولار بصورة تدريجية خلال الربع الثالث من العام الجاري ، أي أن التوقعات تشير إلى حدوث إنخفاض سعر الدولار في أخر ثلاثة شهور من العام الجاري، وذلك لوجود مؤشرات تظهر تحسن حقيقي في الاقتصاد المصري.

ويتوقع هؤلاء الخبراء أن يفقد سعر الدولار في البنوك نحو 6 جنيه أو 8 جنيه ليسجل سعر الدولار في البنوك في أواخر العام الجاري نحو 12 جنيه أو 10 جنيهات وهذا هو السعر العادل للدولار أمام الجنيه المصري.

وفي ذات السباق يقول الخبير الاقتصادي خالد الشافعي أن ثبات سعر الدولار منذ ما يقرب من شهر هو دليل على نجاح الحكومة في خطتها الخاصة بعملية الاصلاح الاقتصادي وتقليل الضغط على الدولار من خلال ترشيد الاستيراد وزيادة الصادرات.

وتوقع الخبير الاقتصادي خالد الشافعي بأن ينخفض سعر الدولار بعد إنتهاء شهر رمضان المبارك حيث أنه على الرغم من استيراد سلع ومستلزمات رمضان فإن سعر الدولار مستقراً منذ ما يقرب من شهر.

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى