ميلانيا ترامب تقاضى "ديلى ميل" لنشرها تقريرا يزعم تورطها بفضائح جنسية



ميلانيا ترامب تقاضى "ديلى ميل" لنشرها تقريرا يزعم تورطها بفضائح جنسية

ذكرت صحيفة واشنطن بوست أن السيدة الأولى للبيت الأبيض، ميلانيا ترامب، رفعت دعوى قضائية ضد صحيفة ديلى ميل البريطانية، تتهمها بالتشهير بعد أن نشرت الصحيفة تقريرا زائفا يزعم أن ميلانيا عملت فى مجال الجنس لصالح النخبة خلال فترة التسعينيات.
وأوضحت الصحيفة الأمريكية، أن تشارلز هاردر، محامى السيدة الأولى، قال فى دعوى رفعها أمام المحكمة العليا فى نيويورك، أمس الإثنين، ضد مجموعة ميل ميديا، مالكة صحيفة الديلى ميل، أن تقرير للصحيفة فى أغسطس الماضى زعم أن ميلانيا عملت كرفيقة جنس.
وأضاف المحامى، بحسب أوراق القضية، أن تقرير الديلى ميل تسبب لميلانيا أيضا فى خسارة تجارية كبيرة حيث أضاع عليها فرصة لإطلاق علامة تجارية هامة تتضمن منتجات مختلفة مثل الإكسسوارات والملابس والأحذية والمجوهرات ومستحضرات التجميل والعناية بالشعر والبشرة والعطور.
وأضافت وثائق الدعوى أن هذه المزاعم أضرت بسمعة ميلانيا، حيث طعن فى قدرتها على أداء مهامها كسيدة أولى للولايات المتحدة، ما ألحق بها أضرارا نفسية واقتصادية كبيرة، مطالبة بتعويض 150 مليون دولار على الأقل.
فيما ردت صحيفة الديلى ميل فى بيان أنها لم تكن تقصد أن تشير إلى أن السيدة الأولى عملت كرفيقة هوى أو فى مجال الجنس.

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى