الركود يجبر التجار علي خفض أسعار الدواجن



صورة موضوعية

شهدت الأسواق حالة من الركود التام فعلي الرغم من انخفاض سعر الدولار لم تشهد الأسعار انخفاضاً موازياً إلا أن حالة الركود ودعوات المقاطعة تسببت في خفض أسعار الدواجن إلي ٢٨.٥ جنيه للكيلو بعدما كان بـ٣٢ جنيهاً كما انخفضت أسعار بعض أنواع الزيوت الشعبية وسجل سعرها 16.5 للتر فيما ارتفعت أسعار الخضراوات وشهدت الفواكه ثباتاً نسبياً.
في سوق بولاق وهو أحد الأسواق الشعبية بالقاهرة انخفضت أسعار الدواجن وسجل الكيلو ٢٨.٥ جنيه بانخفاض ٣.٥ جنيه وسجل كيلو الأوراك ٣٥ جنيهاً بانخفاض جنيهين ونصف كما تراجع سعر كيلو البانيه ليسجل ٦٦ جنيهاً بانخفاض ٤ جنيهات وكيلو الهياكل ١٢ جنيهاً بانخفاض جنيه واحد فيما سجل كيلو الدواجن البلدي ٣٧ جنيهاً.. قال جمال محمد بائع دواجن: »الأسعار انخفضت ٤ جنيهات نتيجة انخفاض الدولار والأسعار التي ارتفعت لن تنخفض بين يوم وليلة ولكن في الشهر القادم سنشعر بالفرق لأن الإنتاج الجديد سينخفض سعره لانخفاض الأعلاف، مضيفاً أن هياكل الدواجن هي الأكثر إقبالا من المواطنين البسطاء. أما أسعار الخضراوات فقد ارتفعت حيث بلغ سعر كيلو الطماطم ٤ جنيهات وكيلو الخيار سجل ٧ جنيهات وكيلو البسلة بـ ٧ جنيهات بارتفاع جنيهين وكيلو الجزر بجنيهين ونصف والليمون من ١٢ إلي ١٥ جنيهاً وكيلو الفلفل والشطة ١٠ جنيهات بارتفاع ٥ جنيهات وكيلو الكوسة ٧ جنيهات بارتفاع جنيه واحد وسجل كيلو البصل ٨ جنيهات وكيلو البطاطس 4 جنيهات وبالنسبة للأرز سجل الكيلو من ٨.٥ إلي ٩ جنيهات والمكرونة ٧ جنيهات للكيلو بينما انخفض سعر كيلو العدس جنيهين وسجل ٢٢ جنيهاً للكيلو ونفس الحال الزيوت من النوعية الشعبية انخفضت جنيهين في كل نوع فكيلو زيت عباد الشمس بـ ١٦.٥ جنيه، أما زيت الذرة فيبدأ من ١٧.٥ إلي ١٨ جنيهاً وقال شعبان سيد تاجر إن انخفاض الأسعار مرتبط بموسم السلعة والخضراوات وليس له علاقة بالدولار مهما ارتفع أو انخفض وأضاف أن الأسعار التي ارتفعت لن تعود كسابق عهدها مرة أخري والانخفاض سيكون محدوداً واستهزأ بدعوات المقاطعة المنتشرة قائلاً إن المواطنين لن يستطيعوا مقاطعة السلع الغذائية وسيظلون يشترون مهما كان ثمنها وأصبح الركود في السوق حالة طبيعية فيه ولم تنخفض الأسعار معه لتشجيع المواطنين للشراء إلا بصورة محدودة جداً والشيء الوحيد الذي بأيديهم هو تقليل استهلاكهم وشراء السلع الضرورية فقط. بينما شهدت الفاكهة ثباتاً في الأسعار نتيجة تراجع الإقبال باستثناء أصناف قليلة تراجعت أسعارها فقد سجل كيلو الموز ٧.٥ جنيه وسجل كيلو التفاح ١٨ جنيهاً والفراولة سجل الكيلو ١٠ جنيهات فيما تراجع سعر كيلو اليوسفي المستورد جنيهاً واحداً وسجل الكيلو ٤ جنيهات وارتفع سعر البرتقال إلي ٦.٥ جنيه للكيلو بارتفاع ٣ جنيهات. واستقرت أسعار اللحوم علي مستوياتها المرتفعة حيث سجل كيلو اللحم الجاموسي ٩٠ جنيهاً والكندوز ١٣٠ جنيهاً وكيلو اللحم المفروم ٨٠ جنيهاً وانخفضت أسعار فواكه اللحوم فكيلو لحم الرأس سجل ٣٥ جنيهاً بانخفاض ١٠ جنيهات وكيلو الممبار ٣٠ جنيهاً وكيلو الكوارع من ٥٠ إلي ٦٠ جنيها بانخفاض ٣٠ جنيهاً في أسبوع واحد. أما الأسماك فشهدت ثباتاً في أسعارها فقد سجل سمك البلطي ٢٢ جنيهاً للكيلو وسمك البوري ٤٠ جنيهاً وكيلو سمك الماكريل ٣٥ جنيهاً والجمبري ١٢٠ جنيهاً للكيلو.. قال محمود جمعة بائع إن الأسماك المجمدة مخزنة بالأسعار القديمة المرتفعة ولن تنخفض الأسعار لأننا لن نبيع بخسائر، قائلاً إن السلعة التي ترتفع لن تنخفض مرة ثانية.
وقالت سهام محمد »‬ربة منزل»‬ إن الأسعار واصلت الارتفاع علي الرغم من انخفاض سعر الدولار الذي كان يتحجج به التجار ولكن الآن أصبحوا يقولون إن الأسعار ليس لها علاقة بالدولار وطالبت بمقاطعة السلع وشراء الضرورية فقط وبأقل الكميات حتي يشعر التاجر أنه يحتاج للمواطن وليس العكس، قائلة: »‬ ملناش دعوة بأسعار العربيات اللي نزلت اهم حاجة ينزلوا أسعار الأكل والشرب». ووافقتها الرأي نورهان محمود »‬ربة منزل» بأن التجار يستغلون المواطنين وضعفهم قائلة إن الحكومة أكدت أن الأسعار ستنخفض ولكن لا حياة لمن تنادي ولم يحدث شيء وأضافت أن المقاطعة قد تكون الحل في خفض الأسعار بشكل بسيط وليس حلاً جذرياً وطالبت بتشديد الرقابة علي الأسعار وتحديد أسباب ارتفاع الأسعار، ففي البداية كانوا يقولون لنا الدولار ارتفع والآن ملناش دعوة بالدولار موضحة أن لديها ٥٠ جنيهاً ولا تستطيع شراء أي شيء بها يكفي احتياجات بيتها اليومية.

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى