هل شيكولاته الـ”نوتيلا” تسبب الإصابة بالسرطان؟.. “المركز القومي للبحوث يرد”



هل شيكولاته الـ”نوتيلا” تسبب الإصابة بالسرطان؟.. “المركز القومي للبحوث يرد”

تداولت بعض المواقع خبرًا عن “منظمة سلامة الغذاء الأوروبية”، تحذر من تناول شيكولاته “النوتيلا”، أنها تُسبب مرض السرطان، مما أصار الذعر بين مُرتادي مواقع التواصل الاجتماعية.
فقد وضح الدكتور هاني الناظر، رئيس “المركز القومي للبحوث السابق”، والأستاذ بقسم الأمراض الجلدية بالمركز، في تصريحات له عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، أنه بعد الإطلاع على ما نُشر حول هذا الموضوع، أن منتجات شيكولاته “النوتيلا” تحتوي على “زيت النخيل”، والذي صرحت المنظمة، أنه إذا يتم تسخينه تحت درجة حرارة تزيد عن 200 درجة مئوية، فينتج عنه مركبات قد تُسبب اللإصابة بمرض السرطان.
وأشار “الناظر”، أن زيت النخيل يتم إنتاجه من دول إفريقيا، وأمريكا، وآسيا، وياتي بنسبة كبيرة تتعدى الـ85% من أندونسيا وماليزيا.
وتابع “الناظر”، أن “زيت النخيل” يدخل في العديد من المنتجات الغذائية، وليس فقط شيكولاته “النوتيلا”.
وأضاف أنه من جهة أخري، فإن المنظمة أعلنت أنها لم تطالب الناس بالتوقف عن أكل “النوتيلا”، ولكنها حذرت من احتمالية أن “زيت النخيل” في أي منتج غذائي إذا تم تسخينه لدرجة تتعدى ٢٠٠ درجة مئوية قد يكون له تأثير ضار.
ومن جانبها أعلنت شركة “النوتيلا”، أن عملية تصنيع منتجاتها لا تشمل تسخين “زيت النخيل” لدرجة تصل إلى ٢٠٠ درجة مئوية وبالتالي لاخوف من تناولها.
وأردف “الناظر”، بأن “خلاصة القول أن المنظمة الأوروبية لم تطالب الناس بالتوقف عن تناول “النوتيلا”، ولكنها تحذر من تسخين زيت النخيل على درجات الحرارة العالية التي تصل إلى٢٠٠ درجة في أي منتج يحتوي علي “زيت النخيل”، وفي نفس الوقت فإن الشركة نفت أنها خلال عملية تصنيع منتجاتها تقوم بتسخين الزيت إلى هذه الدرجة، وبالتالي فإن تلك المنتجات آمنة.. وفي رآيي اطمانوا ولاخوف من تناول النوتيلا ولكن دائماً اقول كل شئ في الدنيا بالمعقول”.
حقائق لا تعرفها عن “زيت النخيل”..
*تُعد مصر من أكبر الدول المستوردة لـ”زيت النخيل” بنحو 800 الف طن سنويًا.
* يتم استخراج “زيت النخيل” من ثلحم “ثمرة نخيل الزيت”، ومثله مثل سائر أنواع الزيوت، ويحتوي على أحماض دهنية مشبعة وغير مشبعة.
*أشارت بعض الدراسات المتخصة في علوم الفراعنة، اي قبل 5000 سنة قبل الميلاد، أنه تم استعمال “زيت النخيل” بداخل إحدى المقابر الفرعونية بمدينة “أبيدوس”.
*يحتوي على نسبة عالية من فيتامين “هـ”.
*يُعد من أفضل زيوت القلي الموجود بالأسواق.
*يعمل على إطالة مدة الصلاحية للمنتجات التي يضاف إليها.

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى