7 أسباب وراء سقوط الفراعنة فى "فخ" التعادل الصادم أمام مالى



7 أسباب وراء سقوط الفراعنة فى "فخ" التعادل الصادم أمام مالى



تعادل مخيب للآمال لمنتخب مصر فى ضربة البداية أمام منتخب مالى فى الجولة الأولى للمجموعة الرابعة بكأس الأمم الأفريقية 2017 بالجابون، ولكن ما هى الأسباب التى أدت إلى خروج اللقاء بهذه النتيجة إلى جانب الأداء الضعيف فى أول تجربة للأرجنيتنى هيكتور كوبر بأمم أفريقيا، وهى:



1- سوء أرضية الملعب
اشتكى اللاعبون والجهاز الفنى للمنتخب من أول لحظة تواجدوا فيها على ملعب "بورت جنتيل" من أرضية الملعب وقاموا بالشكوى للجنة المنظمة بسبب "صلابة " الأرضية إلى جانب طول النجيلة ووجود مطبات بالملعب وهو ما أثر على اللاعبين أمام مالى.



2- توتر الحضرى
أثار قرار استبعاد عصام الحضرى حارس المنتخب من التشكيلة الأساسية فى أزمة داخل معسكر الفراعنة بسبب الحالة العصبية التى كان عليها اللاعب وهو ما تسبب فى حالة من العصبية لدى اللاعبين.



3-إصابة الشناوى
شهدت الدقيقة 25 إصابة أحمد الشناوى حارس مرمى الزمالك ومنتخب مصر وخروجه من التشكيلة الأساسية ونزول عصام الحضرى للمباراة ، ليتسبب هذا الأمر فى قلق لدى الجهاز الفنى فى ظل إصابة شريف إكرامى الحارس فى القائمة وبالتالى عدم وجود حارس بديل على دكة الاحتياطى إلى جانب فقدان تبديل مبكر وهو ما أربك حسابات كوبر وأجبره على تغيير فكره.



4- تواجد الجمهور المالى  باعداد كبيرة
شهدت مدرجات " بورت جنتيل" تواجدا جماهيريا كبيرا للجالية المالية فى مباراتهم أمام مصر كانو أداة تحفيز لمنتخب بلادهم ضد الفراعنة التى شهدت حضور جماهيرى يصل إلى 80 مشجع من بينهم 75 مشجع من الجالية اللبنانية.

5-رطوبة الجو
واجه لاعبو منتخب مصر أزمة أخرى فى المباراة وهى الرطوبة العالية وإرتفاع درجة الحرارة رغم هطول الأمطار قبل المباراة وهو ما تسبب فى إجهاد اللاعبين مبكراً وإجراء تغيير مروان محسن والدفع بكوكا بسبب هذا الآمر.

6-إنذار محمد صلاح
فى الدقيقة 67 حصل محمد صلاح لاعب روما الإيطالى ، على إنذار بعد تدخله العنيف مع أحد لاعبى مالى ليلجأ الجهاز الفنى للفراعنة لتغييره بعدها بـ 3 دقائق خوفاً من الحصول على الإنذار الثانى والطرد ليفقد الفراعنة أحد اهم مصادر الخطورة فى صفوف الفراعنة.

7- قلة الخبرة الدولية
تشهد قائمة منتخب مصر مشاركة 4 لاعبين فقط فى بطولة أمم أفريقيا وهم الحضرى و أحمد فتحى و محمد عبد الشافى و أحمد المحمدى ، بينما باقى اللاعبين الـ 19 يشاركو لأول مرة فى البطولة وبالتالى إفتقادهم لهذه المحافل الدولية وطريقة التعامل فى ضربة البداية.

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى