صحيفة الوفد : شاب يقتل والده بسبب هزيمة المنتخب





لقى مهندس زراعى بالمعاش، مصرعه على يد نجله البالغ من العمر 22 سنة، بعدما ضربه بآلة حادة على رأسه أودت بحياته، بسبب إصراره على غلق التلفزيون أثناء مباراة مصر وغانا ودعوته لصلاة العشاء، وتم ضبط المتهم وتولت النيابة التحقيقات.
تلقى اللواء مجدى سابق حكمدار مديرية أمن المنوفية، إخطارا من العميد جمال شكر مدير إدارة البحث الجنائى يفيد بقيام محمد عبد الله محمود أبو راضى 22 سنة طالب بالفرقة الرابعة بكلية الحقوق جامعة بنها بقتل والده مهندس زراعى بالمعاش نتيجة ضربه بقطعة خشبية على رأسه، أودت بحياته، وتم نقل المجنى عليه لمستشفى الباجور المركزى إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة وهو فى طريقه للمستشفى.
وبسؤال والدته، أكدت أنه يعانى مرض نفسى وأثناء مشاهدته مباراة مصر وغانا طلب منه أبوه إغلاق التليفزيون، ويقوم لأداء الصلاة فحدثت مشادة كلامية، وتطورت قام على إثرها بضربه بقوة على رأسه فخر صريعا، وتم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيقات.


تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى متعلقه بالخبر