محامى حسين سالم: موكلى عرض 50% من ثروته للدولة مقابل التصالح..

بوابة شباب الثورة

قال طارق عبد العزيز محامي حسين سالم، إن اللقاء الذي جمع بين موكله والمحامين العموم لنيابة الأموال العامة ممثلة في المستشار عماد عبد الله ومصطفى الحسيني، توصل إلى اتفاق شبه نهائي حول قيام سالم بالكشف عن جميع حساباته وممتلكاته للتوصل إلى التصالح بين الدولة وسالم.

وأوضح عبد العزيز خلال مداخلة مع برنامج "الحياة اليوم"، المذاع على فضائية "الحياة"، أنه لم يتم التوافق بشكل نهائي على النسبة التي ستسترد من ثروة سالم وأبنائه إلى الدولة، مشيرا إلى أن سالم عرض 50 في المائة من ثروته للدولة مقابل التصالح، في حين طلب المستشار مصطفى الحسيني نسبة أكبر.

ولفت عبد العزيز، إلى أن سالم أبدى مرونة تجاه التصالح، وأنه أعرب عن رغبته في التصالح حتى لو ارتفعت النسبة، موضحا أن النسبة قد تزيد على 60 في المائة من ثروة سالم.

وأشار محامي سالم إلى أن موكله سيقوم بمجرد التوقيع على الاتفاق بتفويض الدولة من خلال توكيل رسمي للكشف عن جميع حساباته وممتلكاته حول العالم، مشيرا إلى أن سالم سيقوم بكشفها بشكل مبدئي، وفي حالة ثبوت أن موكله أخفى شيئا عن النيابة ستعود بالكامل لمصر، إذا ما كشفت النيابة عنها.

واختتم عبد العزيز بالإشارة إلى أن موكله كان حريصا على الكشف عن جميع ممتلكاته حتى المقبرة التي يمتلكها في طريق مصر السويس، مشيدا بالروح الطيبة التي تعامل بها كل من المستشارين مصطفى الحسيني وعماد عبد الله، وأنه فتح طريقا للتصالح بين الدولة ورجال الأعمال.

نقلا عن الاهرام

تابع ايضا

شارك الموضوع

أخبار اخرى متعلقه بالخبر